التقليم والتربية لكروم العنب

كتاب .. أساليب تسمين العجول
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

یجري التقلیم الشتوي السنوي لكروم العنب المثمرة في مصر خلال شهر طوبة ( ینایر ) .
ویعتبر التقلیم الشتوي للكرمات المثمرة من أهم العملیات البستانیة المحددة لإنتاجیة الكروم ولذلك فمن الواجب أن یجري بكفاءة عالیة بواسطة عمال مدربین وأن یترك على الكرمة الواحدة العدد المناسب من العیون والذي یتم تقدیره بمعادلات خاصة سبق الحدیث عنها ، ویفضل كثیر من المنتجین إزالة القلف الجاف من جذع الكرمات أثناء الشتاء حیث تختفي فطریات البیاض بأسفله ثم تدهن الأجزاء المنزوعة القلف بعجینة بوردو والتي یفضل أن تكون ذات قوام خفیف یقرب من محلول الرش ، ومن الأخطاء الشائعة إزالة أوراق العنب مبكرا في الموسم لزیادة الطلب علیها في الأسواق حیث تباع بأسعار مرتفعة وعلى الأخص أوراق العنب البناتي ، ویؤدي التوریق المبكر بهذه الكیفیة إلى ضعف الكرمات ونقص المحصول وانخفاض جودته نتیجة للنقص الشدید في الكربوهیدرات المجهزة للكرمة .
أما التقلیم الصیفي فیجب أن یجري في أضیق الحدود حیث یقتص أساسا على إزالة القمم النامیة للأفراخ ( التطویش ) عندما یتعدي طولها متر لتوفیر الفرصة والظروف المناسبة لتكوین فرخ ناضج متوسط السمك ، وهناك حالات یشتمل التقلیم الصیفي على إزالة بعض الأفرخ المتداخلة من أجل السماح لضوء الشمس أن یتخلل قلب الكرمة للمساعدة على تكوین العناقید .

التقليم والتربية لكروم العنب

 أولا : طریقة التربیة الرأسیة في العنب :

خطوات التربیة :
1 – زراعة الشتلة في شهر فبرایر : من الأفضل دفن عدد من العیون أسفل التربة ویترك عینین فقط فوق سطح التربة – تزرع الشتلات بمسافة 2,5×2 متر أى 2,5 متر بین الصفوف ،2 متر بین الشتلات داخل الصف .
2 – فصل النمو الأول : حیث تنشط الجذور وبالتالي تعطى البراعم نمو خضري والذي یتم تكوین الكربوهیدرات نتیجة عملیة التمثیل الضوئي مما یؤدى إلى تقویة الجذور وانتشارها .
3 – التقلیم الشتوي الأول : ینتخب أقوى النموات ویقصر بحیث تترك علیه 2 – 3 عین وتزال باقى النموات ویوضع بجانب كل شتلة سنادة خشبیة وتدهن بالبتومین حیث تتحمل الرطوبة.
4 – فصل النمو الأول : تتفتح البراعم لتعطي نموات یختار أقواها ویزال الباقي ویترك الفرصة للنمو حتى یصل للارتفاع المطلوب ثم تزال القمة النامیة لهذا الفرع بارتفاع 90 سم – تزال النموات الجانبیة في الثلث السفلي منه وتقصر النموات الجانبیة النامیة في الثلث العلوي منه لتصل إلى 60 سم حیث ستصبح أذرع الكرمة بعد ذلك ویتم ربط الفرع بالسنادة الخشبیة في كل 30 – 40 سم ویتم خلخلة الرباط حتى لا یحدث تحلیق .
5 – التقلیم الشتوي الثاني : یختار الأفرع ذات الخشب الناضج والنامیة في الثلث العلوي من الساق وتقصر بحیث یترك على كل منها 3 – 4 عیون لتصبح أذرع للكرمة ویزید في الموسم التالي  ( 5 – 6 أذرع)  .
6 – فصل النمو الثالث : عند خروج العیون في بدایة الربیع فإنها تعطي نموات تحمل العناقید الثمریة ( بشائر المحصول ) ویتم تطویشها بإزالة القمم النامیة عندما یصل طولها إلى60-70 سم .
7 – موسم التقلیم الشتوي الثالث : تختار الأفرع الناضجة وتقصر بحیث یترك على الفرع 3 – 4  عیون للأصناف ذات العیون القاعدیة الخصبة – أما في الأصناف ذات العیون القاعدیة القلیلة الخصوبة فیترك 6-8 عیون لتصبح دوابر للإثمار ( الطراحات ) تمثل صنف نباتي ویجب تقصیر عدد آخر من الأفرع عمر سنة بحیث یترك على كل منها 2 عین لتصبح دابرة تجدیدیة .

التقليم والتربية لكروم العنب
ممیزات هذه الطریقة :
انخفاض التكالیف الإنشائیة لعدد استخدام حدید أو أسلاك أو مصاریف صیانة أو سعر أسلاك أو تربط للقصبات .
عیوب هذه الطریقة :
– انخفاض المحصول مقارنة بالطرق الأخرى .
– احتمال الإصابة الفطریة لانتشار المجموع الخضري قرب التربة .
– سوء تلوین الثمار لكثافة المجموع الخضري .
– یجب في هذه الطریقة إجراء تشعیب للأفرع الحاملة للعناقید سنویا برفعها على أفرع بطول حوالي 90 – 100 سم حتى لا تتلف نتیجة ملامستها لسطح التربة .
ومن الملاحظ عند استخدام شتلات قویة وبرنامج تسمیدي متمیز خلال العام الأول فإنه یمكن تربیة ساق الكرمة ومجموع جذري قوي خلال موسم النمو الأول .

 ثانیا : الطریقة الكردونیة لتربیة العنب :

التقليم والتربية لكروم العنب

یوجد عدة طرق للتربیة الكردونیة في العنب .
مثل طریقة الكردون المزدوج:
حیث تزرع الشتلات في فبرایر ویختار أقوي فرع ویقصر بحیث یترك من 2 – 3 عیون وتزال الباقي ، ثم تزرع الشتلات على مسافة 2 متر بین الشتلات داخل الصف ، 3 متر بین الصفوف وتدق سنادة خشبیة بجوار الشتلات لتربیة الساق علیها حتى تصل إلى السلك الأول .
1 – موسم النمو الأول : یتم خلاله خروج نموات جانبیة ویتم اختیار أقواها لتصبح ساق الكرمة مستقبلا مع وجود فرع احتیاطي .
2 – التقلیم الشتوي الأول : یختار أقوي تموین بمستوى السلك السفلي وتزال باقي النموات ویكون نموها في اتجاهین مختلفین ( جهة الیمین – جهة الشمال ) .
3 – موسم النمو الثاني : تتفتح العیون ویتم اختیار نموین على الجهة الیمني والیسرى وتطویش  كلا منهما لتشجیع النموات الثانویة في إبط الأوراق .
4- التقلیم الشتوي الثاني : حیث تزال جمیع النموات أسفل الكردون ، ویقتصر على النموات النامیة في الاتجاه الأعلى ویترك على كلا منها من 2 – 3 عیون .
5 – موسم النمو الثالث : حیث تتفتح العیون الموجودة على الأذرع عن نموات حاملة للعناقید ثم تطوش على طول 70 – 100 سم .
6 – التقلیم الشتوي الثالث : حیث ینتخب على كل ذراع فرعان علویان یقصر كل فرع بحیث یترك علیه من 3 – 4 عیون ، وآخر قرب قاعدة الذراع یقصر بحیث یترك علیه 2 عین كدابرة تجدیدیة .
ویلاحظ ضرورة وضع الكردون على السلك وعدم لف الأفرع الكردونات على السلك وتربي بهذه الطریقة الأصناف ذات العیون القاعدیة الخصبة حیث یترك ٣عیون خصبة كما في صنف الرومي الأحمر .

ممیزات الطریقة الكردونیة في تربیة كروم العنب :

 

التقليم والتربية لكروم العنب

1 – زیادة خصوبة العیون نتیجة زیادة نسبة الخشب القدیم حیث تعتبر مخزن للكربوهیدرات.
2 – أقل استخداما في عدد الأسلاك مما یؤدى إلى انخفاض تكالیف الإنشاء .
3 – حسن توزیع العناقید وتعرضها للإضاءة والتهویة الجیدة .
عیوب هذه الطریقة :
تحتاج إلى فني متمرس .
تكالیف شد الأسلاك سنویا .
ومن الطرق المستخدمة في تربیة العنب : ( طریقة التربیة القصبة العادیة – طریقة التلیفون – طریقة جیبل ـ طریقة البارون )

 ثالثا : طریقة التكاعیب لتربیة العنب :

التقليم والتربية لكروم العنب

ممیزات هذه الطریقة :
1 – الحصول على محصول مرتفع ذو صفات تسویقیة عالیة .
2 – تعرض المجموع الخضري للإضاءة والتهویة الجیدة مما یؤدى إلى زیادة في خصوبة العیون
3 – سهولة جمع المحصول .
4 – سهولة مقاومة الآفات والأمراض
عیوب هذه الطریقة :
ارتفاع تكالیف الإنشاء .
تحتاج إلى صیانة دوریة .
عدم إمكان إجراء عملیات التطویش والقطف بسهولة .
التقلیم الصیفي :
یجري أثناء موسم النمو مع بدایة طول النموات وخروجها ولا یقل أهمیة عن التقلیم الشتوي ، وتحتاج إلى مهارة في الأداء ، لذا یحتاج إلى عمالة مدربة لأن أي خطأ في أداء المعاملات یؤدى إلى ضرر بالعناقید وقلة جودة المحصول .
كما یهدف إلى الحفاظ على العلاقة بین قوة نمو الشجرة وكمیة المحصول وتجنب تزاحم الأفرع وتظلیلها ، ولذا تهیئ الظروف المناسبة لسیر العملیات الفسیولوجیة وتوفیر التهویة مع التعرض للضوء مما یقلل إمكانیة الإصابة للعناقید بأمراض أعفان الثمار أثناء النضج ، ویجري عند وصول الأفرع لطول 15 – 20 سم .

التقليم والتربية لكروم العنب

ویجري فى التقلیم الصیفي :

1 – إزالة الأفرع : وتزال الأفرع الضعیفة وتترك القویة والتي عادة ما تحمل عناقید كبیرة الحجم تحتوى حبیباتها على نسبة عالیة من السكریات .
2 -السرطنة : تزال جمیع الأفرع الخارجة من تحت سطح التربة والتي تسمي بالسرطنة وكذا الأفرع الخارجة على جذع الكرمة وبعض الأفرع المائیة الموجودة على رأس الكرمة .
ویراعى عند خروج فرعین أو ثلاثة من عین واحدة الإبقاء على أقوى الأفرع ، وأیضا فك تشابك العناقید مع بعضها وأیضا بینها وبین المحالیق بإزالة المحلاق المتداخل مع العنقود لسهولة إجراء عملیة الجمع للعناقید الناضجة ، ویجري ذلك مبكرا حتى لا تتقطع أجزاء العناقید أو تجد صعوبة في قطف العناقید .
3 – التطویش : حیث یزال من 1 – 2 سم من قمة الفرع خلال مراحل النمو السریع في الربیع خاصة للأصناف التى تتمیز عناقیدها بإنخفاض نسبة العقد ، لأن هذه العملیة یمكن فیها إیقاف النمو لمدة ً 10 – 15 یوما ثم التعدیل وتوجیه المواد الغذائیة في اتجاه النموات الجانبیة والعناقید وزیادة نسبة العقد .
4 – القصف : وهى مشابهة إلى حد كبیر عملیة التطویش ، ولكنها تتمیز بحجم الجزء المزال ، فالتطویش یزال فیه القمة النامیة فقط للأفرع أما القصف یزال في حدود 5 – 8 سلامیات بدءا من قمة الفرع في الاتجاه لأسفل والتي توجد في حالة نمو . وتؤدى عملیة القصف إلى :
خف معدل النتح للأوراق خاصة بالأراضي الصحراویة أو الجافة .
وقف استهلاك المواد الغذائیة في النموات بغرض إنضاجها وتوجیهها إلى العناقید .
خفض درجة التظلیل للفرع لزیادة نسبة الإضاءة والتهویة للعناقید .
5التوریق ( خف الأوراق المكتملة النمو ) : وهذه العملیة هامة جداً خصوصا بالمناطق التى تقل فیها شدة الإضاءة ، وأیضا في الأصناف غزیرة النمو مثل ( الروبي كنج ) والهدف الرئیسي لهذه العملیة هو الإسراع في نضج العناقید وخفض نسبة الإصابة بالأعفان وتحسین جودة الحبات

حمل التطبيق الرائع الهندسة الزراعية للأندرويد 

       من هنا

‫0 تعليق

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.