إنتاج نباتي – دروس

نبات الفول Vicia faba L

نبات الفول Vicia faba L

نبات الفول من نباتات العائلة البقولية يعرف بالإسم العلمي . Vicia faba Lوالذي يعد مصدرا للبروتين حيث يعمل على تحسين خواص التربة وزيادة خصوبتها وذلك لقدرته على تثبيت الازوت الجوى بفضل العقد البكتيرية المتشكلة على جذوره. 

1. الموطن الاصلي لنبات الفول .Vicia faba L

يعتبرالفول من المحاصيل البقولية الرئيسية الهامة يزرع زراعة مروية، موطنه الأصلي أسيا الغربية وشمال إفريقيا، عرفته الصين منذ عام 2800قبل الميلاد (ناوي ومالكي،. ،2001) وقد انتشرت زراعته في أوروبا في كل من إيطاليا وفرنسا وإسبانيا ومن ثم تأهلت زراعته وانتقلت من أوروبا إلى أمريكا الشمالية أين تطور هذا المحصول إلى محصول اقتصادي هام في الولايات المتحدة الامريكية في السنوات الاخيرة كما عرف عند قدماء المصريين وقدماء الإغريق والرمان.

2. الوصف النباتي للفول

2. 1 . المجموع الجذري

جذر نبات الفول وتدي يتعمق في التربة إلى مسافات قد تصل من 60إلى 80سم، يتفرع من الأعلى إلى جذيرات تمتد بشكل أفقي إلى مسافة تصل 50سم تقريبا، هذا التفرع يساعد النبات على امتصاص غذائه من التربة كما يساعد على الزيادة في تكوين العقد البكتيرية المثبتة للأزوت الجوي في أطراف الجذيرات.

2. 2 . المجموع الخضري

الساق

الساق قائمة مضلعة ذات أربعة أوجه طولها من 160- 60سم تتفرع من الأسفل من 6- 3أفرع فوق سطح التربة وهي جوفاء لونها أخضر يسود عند الجفاف.

الأوراق

الورقة ريشية مركبة من ثلاث أو خمسة أو سبعة وريقات ذات شكل بيضوي كاملة الحواف والوريقة الطرفية متحورة إلى محلاق قصير ذات أذينتان صغيرتان يوجد أسفلهما غدد منتجة للرحيق.

الأزهار

تحمل أزهار الفول في نورات عنقودية إبيطية وتتكون كل نورة من 6-2أزهار، والزهرة فراشية خنثى بيضاء اللون بجانبيها بقع سوداء، يتكون كأس الزهرة من 5سبلات والتويج من قلم وجناحان وزورق، أما الطلع فيتكون من 10أسدية 9منها ملتحمة وواحدة سائبة.

الثمار

الثمار قرنية مؤلفة من كربلة واحدة قشرتها جلدية مبطنة بزغب أبيض طولها يتراوح بين 40-8 سم وعرضها بين 3.5-1سم، عدد الحبات في القرن الواحد يتراوح بين 8-1حبات حسب الصنف والظروف الزراعية، يأخذ القرن شكلا مستقيما يميل إلى الأنحناء قليلا أخضر يميل إلى الاسمرار عند تمام النضج. 

البذور

البذور مستطيلة الشكل مدورة الحافة ومفلطحة تشبه الكلية لونها بني يميل إلى الاخضرار أو أخضر باهت عند بدء النضح ثم يميل إلى اللون البنفسجي الفاتح عند التقدم في النضح، وهي بذور غير أندوسبرمية ذات فلقتين ، وهي ذات قشرة جلدية متجعدة أو ملساء أو قليلة التجعد بحسب الصنف والظروف الزراعية.

3. دورة حياة نبات الفول

يمر نبات الفول بمرحلة حياة موسمية تبدأ من الزراعة إلى الحصاد ويمكن توضحها كما يلي :

* مرحلة الإنبات :

يبدأ إنبات بذور الفول في درجة حرارة تبلغ 4درجة مئوية وذلك من اليوم 8إلى12 بعد الزرع تحت الظروف الطبيعية.

* مرحلة النمو:

تبدأ فترة النمو منذ ظهور البادرة فوق الأرض، وتمتد إلى 65-55يوم إلى تفتح آخر زهرة، تنقسم فترة النمو إلى فترة نمو خضري و فترة نمو ثمري ولا يمكن فصل أحدهما عن الأخرى.

* مرحلة الإزهار:

تبدأ فترة الإزهار منذ تفتح أول زهرة على النبات حتى عقد آخر زهرة وتبلغ هذه الفترة 55-25يوماً وتكون هذه الفترة في الأصناف المبكرة 29-20يوماً وفي الأصناف المتأخرة 55-40يوم .

* مرحلة الإثمار:

يبدأ من عقد أول زهرة حتى أخر ثمرة على النبات وتتراوح مدته بين 4و 55يوما هذا وتتداخل مع فترة الإزهار وكذلك مع فترة النمو ولا يمكن فصلهم عن بعضهم البعض.

* مرحلة النضج:

تنحصر فترة النضج منذ تمام نضج أول ثمرة حتى اكتمال نضج آخر ثمرة على النبات ويبدأ هذا بظهور الاصفرار على النبات وتلك المدة تتراوح بين 45و 60يوما ،يتداخل جزء منها مع فترة الإزهار الجزء الثاني مع فترة الإثمار والجزء الثالث يمتد حتى موعد الحصاد.

4. إحتياجات النبات ومتطلبات الزراعة

الحرارة

يحتاج نبات الفول لدرجات حرارة محصورة مابين 30-6درجة مئوية حيث يكون حساس في الدرجات المنخفضة الاقل من 4درجة مئوية خاصة خلال مرحلة الإزهار وتكوين البذور، اما إذا تعدت الدرجة 30فإنها تؤدي إلى تساقط الأزهار.

التربة

تنجح زراعة الفول في الأرض الطينية الرملية ، جيدة الصرف أو في الأرض الخفيفة الحاوية على نسبة عالية من المواد العضوية وعلى نسبة قليلة من الكلس، ولا توافقه الأرض المصابة بالهالوك إذ أن انتشاره بين النباتات يسبب ضعفها أو موتها لتطفله على جذورها وامتصاصه لغذائها، فيكون السبب في إنتاج محصول متدني رديء الصفات إن لم يكن السبب في إعدامه.

الإضاءة

الفول من مجموعات نباتات النهار الطويل ويؤثر الضوء على نموه الخضري والأزهار حيث يزيد نموها بزيادة الفترة الضوئية.

الرطوبة

يعتبر الفول من النباتات الأكثر تواجدا في المناطق الرطبة ويحتاج إلى كمية مهمة من الرطوبة على مستوى التربة خاصة في الفترات الأولى من النمو. 

5. القيمة الغذائية للفول

يزرع الفول بغرض الحصول على بذوره الجافة التي تستعمل في التغذية والتي تتميز بارتفاع محتواها من عناصر غذائية خاصة البروتين حيث تصل نسبته في بذور الفول إلى نحو 30بالمئة ونسبة الكربوهيدرات من 60-50بالمئة لذلك يدخل الفول في تغذية الإنسان بصور مختلفة .

المصدر:

عبيد, دليلة ، الشايب, زينب 2015 .Kuroda ونبات الفول صنف Histal تأثير تطبيق تقنية الخشب الغصني المجزأ على بعض خواص التربة و نبات البطاطا صنف.

تحميل مذكرة التخرج كاملة PDF.

السابق
نبات البطاطا Solanum tuberosum L
التالي
نبات البطاطا صنف Kuroda

اترك رد