علم التربة - دروس

مواد سمادية أخرى Other Nutrients

يعتبر الجص Gypsum ( كبريتات الكالسيوم ) أحد الأسمدة المكتشفة مبكراً والهامة حيث يقدم للنبات الكبريت والكالسيوم . وقد نشأ استعماله وبدأ عندما لاحظ عامل بناء ألماني أن كميات صغيرة من الجبس المنسكبة من عربته ذات العجلة الواحدة قد جعلت العشب على طول طريق العربة يصبح أخضراً وغضا ً . ومن ثم أصبح الجبس في الزراعة معروفاً باسم “جص الأرض” وبعد ذلك استخدم السوبر فوسفات وكبريتات الأمونيوم لتزويد النباتات بكميات كافية ووافية من الكبريت ، رغم أن الهدف الأول لهذه المركبات هي تأمين الفوسفور والنيتروجين .

وبالمثل فإن خبث المعادن ومخلفات الأفران العالية قد استعملا بشكل واسع وكبير في أوربا بسبب محتواها الفسفوري إلى جانب الكالسيوم والعناصر المغذية الصغرى Micronutrients بمختلف أنواعها .

في أغلب الدول الصناعية تنطلق ملايين الأطنان من الكبريت الناتج عن احتراق الوقود إلى الهواء الجوي على شكل غاز كبريتي SO2ومن ثم تسقط مع المطر مزودة النباتات بما تحتاجه من الكبريت ( بغض النظر عما تحدثه من تلف كبير للغابات والمزروعات لكونها ذات تركيز حمضي مرتفع ضار بالنباتات ).
وباعتبار أن عملية إزالة غاز الكبريتي SO2من غازات الاحتراق في المصانع أصبحت واسعة الانتشار بغية منـع تلوث الهواء فإننا قـد نحتاج إلـى تأمين كمية أكبر من الكبريت في السماد . حيث أنـه مـن المعـروف حالياً أن الأراضي في المناطق غير الصناعية أو الأقل صناعية تحتاج إلى كمية من الكبريت للزراعة أكثر في الأراضي المجاورة للمناطق الصناعية .

يستخدم الحجـر الكلسي والدولوميـت بشكـل واسع لتزويـد النباتات بالكالسيوم والمغنزيوم عند الحاجة إلى هذين العنصرين . بالإضافة إلى مركبات المغنزيوم  الأخرى مثل سيليكات المغنزيوم والبروسيت المكلس )Calcined Brucit  (MgOوكبريتات المغنزيوم واللانغبينيت ( K2SO4 , Langbenite  2MgSO4 ).
إن أهمية معظم العناصر التي تحتاجها النباتات بكميات ضئيلة Micronutrientsلم يعرف حتى القرن العشرين باستثناء الحديد حيث اكتشف Gtisالفرنسي عام 1844أن نقص الكلوروفيل لبعض النباتات يمكن أن يعالج برشها بأملاح الحديد .

ورغم أن Liebigلاحظ وجود المنغنيز في رماد النباتات ولكنه قد شك بأنه عنصر مغذي للنبات واستمر هذا الاعتقاد حتى عام 1905حتى اكتشف وُ عرف أن المنغنيز عنصر أساسي وضروري لنمو النباتات .
ومن ثم تبعه النحاس والبورون في عام ، 1920والزنك ( التوتياء ) حوالي 1930والموليبدنيوم 1939والكلور  1954.

وما تزال هناك عناصر أخرى تبدو لأول وهلة ليس هامة وضرورية بشكل كبير ولكنها قد تصبح في بعض الحالات ضرورية لزيادة إنتاج المحاصيل أو تحسين النوعية وكمثال يضرب في هذا المجال هناك السيليكون والصوديوم والكوبالت .

السابق
الأسمدة البوتاسية Potash Fertilizers
التالي
الأسمدة المركبة Compound Fertilizers

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.