مرض لفحة (لسعة) الشمس

مرض لفحة (لسعة) الشمس
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

ينتشر مرض لفحة الشمس في منطقة الدراسة لاسيما على المحاصيل الصيفية المزروعة في الحقول المكشوفة. وهو من الأمراض المناخية التي تحدث نتيجة شدة ضوء الشمس يصاحبه ارتفاع حاد في درجات الحرارة مع قلة الرطوبة النسبية، فضلاً عن هبوب الرياح الجافة الحارة.

إن مرض لفحة الشمس يصيب الثمار ويظهر على شكل بقع حمراء أو صفراء أو بنية اللون، إذ تؤدي الإصابة بالتصاق لب الثمرة مع القشرة، مما يغير من شكلها وفقدان الثمار المصابة لمعظم عصيرها، أو قد تسقط بعض من الثمار نتيجة لإصابتها بالمرض قبل بلوغها أو قد تبلغ الثمار وهي مصابة، حيث تتعرض المحاصيل (الفلفل والطماطم والرقي والبطيخ) على حد سواء فتكون غير صالحة للاستهلاك([1]) كما يلاحظ في الصورة (1) لمحصول الطماطم وصورة (1) لمحصول الرقي.

محصول الطماطم
ضورة (1)
محصول الرقي
صورة (2)

([1]) زهير عزيز اسطيفان، أمراض الخضر المحمية والمكشوفة، جمهورية العراق، وزارة الزراعة، الهيئة العامة للإرشاد والتعاون الزراعي، نشرة إرشادية رقم 42، لسنة 2007، ص15 .

المصدر : أشواق حسن حميد صالح 2009 . أثر المناخ على نمو و إنتاجية المحاصيل الصيفية في محافظة كربلاء

حمل التطبيق الرائع الهندسة الزراعية للأندرويد 

       من هنا

‫0 تعليق

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.