دور النحاس في النبات

زراعة التفاح
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

يدخل النحاس في تكوين بعض الإنزيمات التي تلعب دوراً هاماً في تفاعلات الأكسدة والاختزال في النبات ، فهو يدخل في تركيب إنزيمات الفينوليز Phenolases واللاكيز Laccase، ويعتبر النحاس عنصراً ضرورياً لتكوين الكلوروفيل في النبات ، وربما يكون له دور في عملية التمثيل الضوئي .

كما يدخل النحاس في تركيب إنزيم التيروزينيز Tyrosinase،  وهو المسئول عن تلون لب درنات البطاطس باللون الداكن في وجود الأكسجين ، وفى تركيب إنزيم أكسيديز حامض الأسكوربيك ، ascorbic acid oxidase وهو المسئول عن اكسدة حامض الأسكوربيك ، ويمتص النبات العنصر في صورته الأيونية (++ Cu) ويزيد من مقاومة النبات للفطريات .

أعراض نقص النحاس 

يصاحب نقص عنصر النحاس ظهور لون أصفر شاحب وباهت بالأوراق ، يعقبه فقدان اللون الأخضر كلية في قمة الأوراق ، وتظهر الأعراض – كاحتراق واسمرار (انسفاع) Scalding خاصة في الأيام الحارة ، هذا .. وتكون الأوراق مرتخية ، والنمو بطيئاً ، وفى البصل يصاحب نقص العنصر بهتان لون حراشيف الأبصال .

وأكثر الخضر حساسية لنقص النحاس هي : البنجر ، الجزر ، الخس ، البصل ، السبانخ ، وهى الخضر التي تستجيب بدرجة عالية للتسميد بالنحاس ، وفى حالة الفاكهة نجد أن الموالح والحسليات والحمضيات أكثر حساسية حيث يحدث بها موت بالبراعم الطرفية ويحدث موت خلفي ( Die backلأسفل) للأفرع الحديثة وخاصة النموات الطرفية .

تيسر النحاس في التربة

يتوفر النحاس في الأراضي التي يقل فيها الـ PH عن 7، ويقل نسبياً في 8 – 7 PH، ويصبح النقص شديداً في PH أعلى من  8.

وتظهر أعراض نقص العنصر غالباً في الأراضي الغنية بالمادة العضوية ، ومن المعتقد أن النحاس يتحول بفعل المادة العضوية إلى صورة غير قابلة للذوبان ، إذ أنه يثبت في الأراضي العضوية بواسطة بعض كائنات التربة الدقيقة ، كذلك تظهر أعراض نقص العنصر في الأراضي الحامضية ( PH أقل من 5.5) والرملية .

ويوجد النحاس بكميات كبيرة مثبتاً في صخور التربة ، ولا يوجد منه سوى القليل جداً ذائباً في المحلول الأرضي ، ويقدر تركيزه في الأراضي العادية بـ 0.01جزء في المليون بالمحلول الأرضي ويدمص أيون النحاس (نح++) بشدة على غرويات التربة ، كما قد تدمص أيضاً الكاتيونات ذات الشحنة الواحدة ، مثل : نح أ ،يد+  نح كل+ ، وبالإضافة إلى ذلك ..

يوجد النحاس في المادة العضوية في التربة ، كما قد يتحد معها ، مكوناً مركبات معقدة غير متبادلة .

ويعالج نقص النحاس في التربة بإحدى المعادلتين التاليتين :­

  1. كبريتات النحاس (٪25.5نح – ، Cu So4. 5H2O )بمعدل 22 – 11كجم/ فدان للتربة ، أو رشاً بتركيز 2.25 – 0.9كجم/ 400لتر ماء .
  2. أكسيد النحاس (يحوى ٪79.6نح – ،CuO) بمعدل 7 – 3.5كجم/ فدان للتربة ، ولا يستعمل رشاً لقلة مقدرته على الذوبان .
  3. استخدام النحاس المخلبي المخلب على EDTA بتركيز يتراوح من ٪10 : 6 وذلك بمعدل من 750 : 400جم/ 400لتر ماء رشاً للفدان .
  4. استخدام مركب أوكسي كلورونحاس بمعدل من 2 : 0.75 كجم/للفدان رشاً .
  5. استخدام نحاس معدني قاعدي سائل ٪6 بالرش بتركيز ( 1لتر/ 600 : 400) لتر ماء رشاً.
  6. أو يعالج النقص بالرش بمحلول بوردو والذى يتركب من كبريتات نحاس والجير والماء بنسبة 12 : 1 : 1على التوالي ( 4كجم كبريتات نحاس + 4 كجم جير مطفئ + 500لتر ماء) وذلك للفدان الواحد .

المصدر :

الدورة التدريبية للأسمدة (مزرعة الهدى).

حمل التطبيق الرائع الهندسة الزراعية للأندرويد 

       من هنا

‫0 تعليق

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.