دور المنجنيز في النبات

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

المنجنيز عنصر ضرورياً لتكوين الكلوروفيل رغم أنه لا يدخل في تركيب جزئ الكلوروفيل، ويدخل مثل الحديد في تركيب العديد من الإنزيمات الهامة التي تدخل في تفاعلات الأكسدة والاختزال ، فهو يعمل كمنشط إنزيمي في عمليات التنفس وتمثيل البروتين ، ومع ذلك .. ففي كثير من التفاعلات– خاصة تفاعلات التنفس ، والمغنيسيوم الذى يحل غالباً محل المنجنيز ، ولكن المنجنيز ضروري وأساسي لعمل إنزيمات أخرى كثيرة ، مثل إنزيمات ، oxalsuccinic dehydrogenase ، وmalic dehydrogenase وكلاهما من إنزيمات دورة كربس ، krebsويمكن أن يحل الكوبالت جزئياً محل المنجنيز بالنسبة لهذين الإنزيمين ، ويعمل المنجنيز كمنشط لإنزيمات تمثيل البروتين : nitrate ، كما أنه يلعب دوراً في أكسدة إندولhydroxylamine reductase ، وreductase حمض الخليك IAAفي النبات ، ويمتص المنجنيز في صورة أيون العنصر (+Mn).

أعراض نقص المنجنيز :

المنجنيز من العناصر بطيئة التحرك نسبياً في النبات ، لذا تظهر أعراض نقصه أولاً على الأوراق الحديثة وتتشابه أعراض نقص المنجنيز مع أعراض نقص المغنيسيوم ، فيما عدا أن الاصفرار يحدث على الأوراق الحديثة أولاً في حالة نقص المنجنيز ، بينما يظهر على الأوراق المسنة أولاً في حالة نقص المغنيسيوم ، وتتميز الأعراض باصفرار الأنسجة بين العروق في الورقة ويتميز النصل بمظهر على شكل مربعات الشطرنج ، وتظهر بقع ميتة متحللة صغيرة على امتداد وسط الورقة ، وتظل العروق خضراء دائماً ، وفى حالات النقص الشديدة تمتد الأعراض إلى الأوراق المسنة أيضاً ، ومن أعراض نقص العنصر أيضاً : ظهور بقع متحللة بنية في الأوراق الفلقية للبسلة والفاصوليا ، وفى الذرة السكرية والبصل تظهر خطوط مصفرة على الأوراق ، وفى البنجر يكتسب النمو الخضري لوناً أحمر داكناً وفى مراحل متقدمة من النقص تتساقط الأوراق والأزهار ويكون نموها ضعيف جداً وعددها قليل .

وأكثر الخضراوات احتياجاً ل لتسميد بالمنجنيز هي : الفاصوليا ، والخس ، والبصل ، والبسلة ، والبطاطس ، والفجل ، والسبانخ ، والطماطم ، والبنجر ، وفى العنب يظهر على الأوراق الحديثة أولاً لون أخضر داكن حول العروق الرئيسية بينما يكون لون باقي الورقة أخضر باهت وتظهر أعراض النقص على الأوراق السفلية ، وفى الفاكهة (التفاح– الموز – العنب– الخوخ) وفى المحاصيل (القمح– الشعير– الفول– بنجر السكر) .

تيسر المنجنيز في التربة :

يتيسر المنجنيز بالأراضي التي يقل فيها الـ PH عن 6.5، ويقل نسبياً في 7 – 6.5 PH ويصبح النقص شديداً عند زيادة الـ PHعن ، 7وأحسن PHيتوفر فيه العنصر بكميات مناسبة هو من (6.2 – 5.5).

ويتواجد المنجنيز في الأرض في الصور الأيونية الثنائية ، والثلاثية ، والرباعية الشحنة ، والصورة الثنائية الشحنة توجد ذائبة في المحلول الأرضي ، أو في صورة كاتيون مدمص على سطح حبيبات التربة ، وكلاهما ميسر لامتصاص النبات ، والصورة المتبادلة مهمة جداً في تغذية النبات ، لأن تركيز العنصر في المحلول الأرضي منخفض للغاية ، وبالإضافة إلى ذلك .. فإن المنجنيز يوجد بحالة مثبتة في التربة في الصورتين الثلاثية والرباعية الشحنة ، وبدرجة قليلة نسبياً في صورته الثنائية الشحنة ، ومعظم المنجنيز المثبت يوجد في الصور الثلاثية والرباعية لأكسيد المنجنيز .

وحيث أن الصورة المختزلة (من ++) هي الصالحة لامتصاص النبات ، لذا نجد أن المنجنيز الميسر يكثر في الأراضي الرديئة الصرف والحامضية ، حيث تختزل الصور الأخرى إلى هذه الصورة تحت هذه الظروف .. وبالعكس .. فإن الأراضي القلوية الجيدة التهوية تشجع أكسدة المنجنيز ويصبح غير ميسر للامتصاص ، حيث يتكون(MnO ) و  Mn2O3.

كذلك فإن المنجنيز في صورته العضوية يعتبر غير ميسر لامتصاص النبات ، ولبعض الكائنات الدقيقة المقدرة على تثبيته وجعله غير ميسر للنبات .

ويعالج نقص المنجنيز باستعمال سماد كبريتات المنجنيز Manganese (ous) sulfate (يحوى ٪24.6من – Mn So4 . 4H2O ) بمعدل 14 – 9كجم / فدان للتربة ، ويستعمل الحد الأعلى في الأراضي القلوية التي يزيد فيها الـ PHعن 7 ، أو رشاً  بتركيز 1.5 – 0.9كجم / 400لتر ماء .

المنجنيز المخلبي ، وتتعدد صوره فمنه مخلبي على EDTA أو ستريك أسيد أو أحماض أمينية وتتراوح نسبته من ٪10 : 7ويستخدم بمعدل 1 : 0.5كجم / 600 – 400لتر ماء رشاً .

المصدر :

الدورة التدريبية للأسمدة (مزرعة الهدى).

حمل التطبيق الرائع الهندسة الزراعية للأندرويد 

       من هنا

‫0 تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.