درجة الحرارة المثلى لزراعة بعض المحاصيل الصيفية

درجة الحرارة المثلى لزراعة بعض المحاصيل الصيفية
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

هي الدرجة التي تقع ما بين الحدين المتطرفين الأدنى والأعلى للنمو ويستطيع المحصول من خلالها أن يحقق فيها أقصى جهد من التمثيل الضوئي مصحوباً بمعدل تنفس عادي ضمن حدودها الطبيعية من بدء نمو المحصول والتزهير والإثمار أو حتى وقت الجني([1]).

ومن المعروف أن درجة الحرارة المثلى هي ليست درجة واحدة لجميع مراحل نمو المحصول، بل هي عبارة عن درجات تتباين باختلاف تلك المراحل، ومن الصعوبة تحديد تلك الدرجة المثلى لكل عملية فسيولوجية يقوم بها المحصول، منها (عملية التركيب الضوئي والتنفس وتكوين البراعم الثمرية والنضج والإزهار)، لأن هذه العمليات تتباين من مرحلة إلى أخرى خلال مراحل نموها([2])، ويؤثر الاختلاف في درجات الحرارة السائدة في الليل والنهار خلال موسم النمو تأثيراً كبيراً في تلك العمليات الحيوية والفسيولوجية، إذ إن أي تغيير ارتفاعاً أو انخفاضاً عن هذه الدرجة يؤدي إلى انخفاض سرعة حدوث عملية من هذه العمليات، فتصل إلى حد الوقوف والإضرار بالمحاصيل، وفقاً لمقدار الانحراف عن الحد المثالي لتلك العملية، لذلك فإن نجاح زراعة محاصيل معينة في منطقة ما يتوقف على الدرجات الحرارية خلال مدة نموها ومدى ملاءمتها للمحاصيل المزروعة، فإذا كانت أقل أو أكثر بكثير عن الحد المثالي للمحاصيل المزروعة فإنها تؤدي بالنهاية إلى زراعة غير ناجحة([3]).لا تختلف درجات الحرارة المثلى باختلاف العمليات الحيوية فقط، وإنما تختلف باختلاف أصناف النباتات وفصول السنة المختلفة، وتبعاً لذلك يختلف نمو المحصول من مرحلة إلى أخرى ابتداء من مرحلة البراعم وانتهاء بمرحلة التزهير والإثمار([4]) .وعلى العموم تتراوح درجات الحرارية المثلى للمحاصيل الصيفية المدروسة ما بين (18-24مْ) و(21-30مْ) وكما هو مبين في جدول (1) أدناه.

جدول (1) الحدود الحرارية المثلى التي تتطلبها المحاصيل الصيفية المدروسة بالدرجة المئوية (مْ)

تالمحاصيلالحدود الحرارية المثلى (مْ)تالمحاصيلالحدود الحرارية المثلى (مْ)
1.الباميا21-306الطماطم21-24
2.الفلفل21-307القرع18-27
3.الخيار18-248الرقي21-30
4.الباذنجان21-309البطيخ18-24
5.اللوبيا23-25   

المصدر : الجدول من عمل الباحثة بالاعتماد على المصادر :

  1. فاخر الركابي، إبراهيم عبد الجبار، جاسم مشعل، إنتاج الخضر لطلبة المعاهد الزراعية الفنية، مطبعة الأديب، بغداد، 1984، ص231.
  2. حازم عبد العزيز ، مصدر سابق، ص1-2.

ومن أهم المحاصيل المشمولة بالدراسة التي تنموto ta3 بدرجات الحرارة المثلى :

محصول الباميا :

تعدُّ درجة حرارة (21-30مْ) أفضل درجة حرارة مثلى لنمو المحصول نمواً جيداً كما يلاحظ من الجدول (22) وتتباين حاجة المحصول لهذه الدرجة من مرحلة إلى أخرى من مراحل نموه في المنطقة المدروسة، فعلى سبيل المثال يحتاج محصول الباميا في بداية نموه إلى درجات حرارية تبلغ بحدود (20مْ ليلاً) و 21مْ نهاراً، بينما تزداد هذه المتطلبات الحرارية مع تقدم مراحل النمو الخضري حتى تصل إلى (25-32مْ) في مرحلتي التزهير والنضج([5]). يزرع محصول الباميا في منطقة الدراسة من الأول من شهر آذار ولغاية الأول من شهر مايس ويتضح المحصول بعد شهرين من الزراعة في مدة تتراوح ما بين
(50-60يوما) وتستمر عملية جني الحاصل ما بين (2-4) أشهر وتجمع الثمار (2-3) مرة كل أسبوع([6]).

محصول الفلفل :

يحتاج محصول الفلفل إلى درجة حرارة مرتفعة في بداية حياته لتأدية فعالياته الحيوية خلال مدة نموه الخضري (21-30مْ)، كما يظهر الجدول (1) وتتباين حاجة المحصول المزروع في منطقة الدراسة من مرحلة لأخرى من مراحل نموه، إذ يحتاج الى(12-16مْ) لمرحلة عقد الثمار ليلاً بينما يحتاج إلى درجة حرارة تتراوح بين (16-20مْ) نهاراً لمرحلتي عقد الثمار والإزهار، كما يلاحظ في الصورة (1) وعند ارتفاع درجة الحرارة ما بين (34-37مْ) يؤدي إلى سقوط الإزهار والثمار الحديثة العقد. وتعدُُّ درجة حرارة 21مْ أنسب درجة لنضج ثمار الفلفل([7]). يزرع المحصول في منطقة الدراسة من شهر نيسان ولغاية شهر حزيران ويبدأ نضج المحصول بعد 3-4 أشهر من الزراعة، ويكون موعد الجني لغاية كانون الأول وتجمع الثمار كل 3-5 أيام مرة واحدة في المنطقة المدروسة([8]).

تباين النمو الخضري والثمري لمحصول الفلفل
صورة (1)

محصول الخيار :

وجد من الجدول السابق أن أفضل درجة مثلى لنمو المحصول في مراحل نموه المختلفة تتراوح ما بين 18-24مْ، ويعدُّ الفرق بين درجة حرارة الليل والنهار في منطقة الدراسة ضرورياً لأعمال ونضج جميع مراحل المحصول يتطلب المحصول خلال مرحلة الإخصاب وعقد الثمار درجة حرارة تتراوح ما بين (24-28مْ) نهاراً و (18-20مْ) ليلاً. وتؤثر درجة حرارة الليل والنهار في بلوغ الحاصل مبكراً إذ يتطلب درجة حرارة ما بين  (17-19مْ ليلاً و 22-25مْ نهاراً) ([9]) كما يلاحظ في الصورة (2) .

يزرع محصول الخيار في منطقة الدراسة في شهر آذار وينضج بعد  50-60 يوماً من الزراعة بحسب أصنافه، وتستمر مدة جني الحاصل ما بين (1-3) أشهر ويتم جمع الثمار من 3-4 أيام([10]) .

مرحلة النمو الخضري والزهري والثمري لمحصول الخيار
صورة (2)

محصول الباذنجان :

تعدَّ درجة حرارة 21-30مْ أفضل درجة مثلى ينمو خلالها المحصول كما يظهرهُ الجدول السابق، إذ تتباين حاجة المحصول لهذه الدرجة من مرحلة لأخرى من مراحل نموه في المنطقة المدروسة، إذ يحتاج المحصول إلى درجة حرارة تتراوح بين 20-27مْ ليلاً و 25-32مْ نهاراً خلال مرحلتي الإزهار ونضج الثمار، وعند ارتفاع درجة حرارة الليل والنهار عن الحد المذكور يصاحبها نقص في رطوبة التربة يؤدي إلى بطء النمو وسقوط الأوراق. بينما يتطلب المحصول 20مْ نهاراً و 15مْ ليلاً خلال مرحلة عقد الثمار، وعند ارتفاعها عن ذلك يؤدي إلى سقوط الإزهار العاقد حديثاً. وتعدُّ أصناف الباذنجان الاسطوانية أكثر تحملاً للحرارة الشديدة من الأصناف البيضاوية في منطقة الدراسة.

يُزرع المحصول في منطقة الدراسة في الخامس من شهر آذار ولغاية منتصف شهر حزيران، وتبدأ الثمار بالنضج بعد ثلاثة أشهر من الزراعة، ويبدأ الحصاد من شهر حزيران لغاية شهر تشرين الأول، وتجني الثمار مرة واحدة كل 4-7 أيام ويستمر الجني نحو أربعة أشهر([11]).

محصول اللوبيا :

وجد من الجدول السابق أن أفضل معدل حراري مثالي ينمو المحصول خلاله نمواً طبيعياً ما بين 23-25مْ، إذ يحتاج المحصول إلى هذه الدرجة خلال مدة التزهير في المنطقة المدروسة لكي تنمو وتنضج القرون جيداً في درجة حرارة تتراوح بين 26-28مْ، وعندما تبلغ درجة حرارة الليل22مْ في المنطقة المدروسة و 27مْ نهاراً فإنها تعدُّ أفضل درجة مثلى لعقد الثمار([12]).

يزرع محصول اللوبيا في منطقة الدراسة في بداية شهر آذار ولغاية منتصف شهر حزيران، وتبدأ الثمار بالنضج بعد 85-95 يوماً من الزراعة ويستمر الحصاد ما بين 2-2.5شهراً وتجنى الثمار مرة واحدة كل أسبوع([13]).

محصول الطماطم :

وجد من الجدول أن أفضل معدل حراري مثالي ينمو محصول الطماطم خلاله نمواً طبيعياً وخضرياً يتراوح ما بين (21-24مْ)، ومع هذا تختلف درجة الحرارة المثلى في المنطقة المدروسة لنمو المحصول باختلاف أطواره، إذ يكون للفرق ما بين درجة حرارة الليل والنهار أثر مهم وواضح في تحديد طبيعة نمو سيقان النبات عندما تصل درجة حرارة الليل إلى 20مْ ودرجة حرارة النهار إلى 30مْ([14]) وتعد درجة حرارة الليل 15-20مْ ودرجة حرارة النهار 20-25مْ أنسب درجة لتكوين الأعضاء الزهرية والذكرية والأنثوية وتجانسها وتكوين ثمار ناضجة، بينما تكون درجة حرارة الليل 18مْ ودرجة حرارة النهار 24مْ أفضل درجة لبلوغ الحاصل مبكراً.

يزرع محصول الطماطم في منطقة الدراسة في الأول من شهر آذار ولغاية الأول من شهري حزيران وتموز، وتنضج الثمار بعد 90-120 يوماً من الزراعة، ويجمع المحصول (2-3) مرة أسبوعياً، يستمر الحصاد من نهاية شهر حزيران إلى شهر تشرين الأول([15]).

محصول القرع :

تعدُّ درجة حرارة 18-27مْ أفضل درجة مثلى يحتاجها المحصول خلال مرحلة النمو والإزهار وعقد الثمار، وعند ارتفاع درجة الحرارة في منطقة الدراسة عن الدرجة المذكورة تزداد نسبة الإجهاض من الإزهار ويقل نمو الأنابيب اللقاحية والإخصاب، ونتيجة لذلك لا يحدث إخصاب ويؤدي إلى تكوين ثمار مشوهة، وهذا ما يحصل عند الجمع المتأخر للحاصل. وتعد درجة حرارة 22-28مْ نهاراً و 17-19 ليلاً أفضل درجة حرارة مثلى للمحصول، وتكون درجة حرارة 24-27مْ أفضل درجة لمرحلة النمو الخضري، وتعدُّ درجة حرارة  22-25مْ انسب درجة للنمو الثمري و 24-28مْ للنمو الثمري([16]) .

تتباين زراعة أنواع محصول القرع في منطقة الدراسة، فتزرع أنواع القرع بصورة عامة في الأول من شهر آذار ولغاية الأول من شهر آب، ويزرع زراعة قرع الكوسة في شهر آذار ويجنى الحاصل بعد شهر ونصف من الزراعة ويستمر ما بين 50-70 يوم من زراعة البذور، يزرع محصول القرع العناكي (أبو ركيبة) في 25/3/ ويجنى المحصول بعد ثلاثة أشهر ونصف إلى أربعة أشهر من الزراعة وأنه من المحاصيل المحبة لارتفاع درجة الحرارة، بينما محصول القرع الأحمر (أسكلة) يزرع في شهر آذار ما بين
20-25/3 ويجنى المحصول خلال أربعة أو خمسة أشهر من الزراعة وتعدُّ 15/7-1/8 أنسب مدة لنضج المحصول([17]).

محصول الرقي :

يظهر من الجدول (22) أن الحدود الحرارية المثلى للمحصول تتراوح بين 21-30مْ خلال مرحلة النمو الخضري ،إذ تزداد حاجة المحصول خلال مرحلة نضج الثمار، إذ تعد درجة حرارة بين 25-30مْ أفضل درجة لذلك، بينما يحتاج المحصول إلى 21-35مْ خلال مرحلتي إنبات البذور ونمو البادرات في المنطقة المدروسة([18]).

يزرع محصول الرقي في محافظة كربلاء في شهر نيسان وتبدأ الثمار بالنضج بعد 90-120 يوماً من الزراعة ويستمر الجني حتى نهاية شهر تشرين الأول ويجنى الحاصل كل (5-7) أيام([19]).

محصول البطيخ :

أفضل معدل حراري مثالي ينمو خلاله محصول البطيخ يتراوح ما بين 18-24مْ وجد من خلال الجدول السابق، بينما يتطلب المحصول درجة حرارة تتراوح ما بين (20-21مْ) خلال مرحلتي الإخصاب وعقد الثمار ونضجها، إذ إن نجاح زراعة المحصول في منطقة الدراسة تتأثر باختلاف درجات الحرارة التي تتعاقب خلال الليل والنهار ، مما يؤدي إلى زيادة إنتاجية المحصول مقارنة بدرجة الحرارة الثابتة في الليل والنهار لذا يتطلب المحصول درجة حرارة 26مْ نهاراً و20مْ ليلاً لمرحلة التزهير، بينما يتطلب المحصول درجة حرارة تتراوح ما بين 18-22مْ لبلوغ الحاصل مبكراً([20]).

يزرع المحصول في شهر نيسان لغاية شهر مايس وتنضج الثمار بعد ثلاثة إلى أربعة أشهر من الزراعة، وتبدأ الثمار بالنضج بعد 100-120 يوماً وتستمر مدة الجني من شهرين إلى ثلاثة أشهر، وتجمع الثمار عادة كل يومين أو ثلاثة أيام([21]).

المراجع

([1]) فاضل باقر الحسني، إمكانية التخصص الإقليمي لإنتاج المحاصيل الزراعية في القطر، مصدر سابق، ص93 .

([2]) فيصل رشيد الكناني، مبادئ البستنة، مصدر سابق، ص72 .

([3])عدنان ناصر مطلوب، عز الدين سلطان محمد، كريم صالح عبدول، إنتاج الخضروات، الجزء الأول، وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، جامعة الموصل، مطبعة التعليم العالي، الموصل، 1989، ص128-132 .

([4]) فيصل رشيد ناصر الكناني، زراعة الأنسجة والخلايا النباتية، مصدر سابق 1987، ص58-60.

([5]) فاخر الركابي، إبراهيم عبد الجبار مشعل، إنتاج الخضر لطلبة المعاهد الزراعية الفنية، المصدر سابق، ص177 .

([6]) عبد علي طعمة، إرشادات في زراعة محصول الباميا، الجمهورية العراقية، وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي، نيسان 1989، ص5-6.

([7]) Yamaguchi, M, World Vegetables Principles, Production and nutritive Values Avi pub co, Inc, West Port. Connecticut, 1983, P.402-415.

([8]) مكي علوان الخفاجي؛ فيصل عبد الهادي المختار ، انتاج الفاكهة والخضر،وزارة التعليم العالي والبحث العلمي،جامعة بغداد، مطبعة التعليم العالي،1989،ص304 .

([9]) حازم عبد العزيز، نشرة تفصيلية عن زراعة وإنتاج محاصيل الخضروات في العراق، مصدر سابق، ص16.

([10]) نفس المصدر السابق،ص17 .

([11]) عدنان ناصر مطلوب، عز الدين سلطان محمد، كريم صالح عبدول، إنتاج الخضروات، الجزء الثاني، مصدر سابق، ص79 .

([12]) رادكا ديموفا، ديكو ديكوف، المحاصيل الحقلية في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية، ترجمة خليل إبراهيم محمد علي، مصدر سابق، ص145-146.

([13]) حازم عبد العزيز محمود، نشرة تفصيلية عن زراعة وإنتاج محاصيل الخضروات في العراق، مصدر سابق، ص6 .

([14]) مكي علوان الخفاجي، فيصل عبد الهادي المختار، إنتاج الفاكهة والخضر، وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، جامعة بغداد، مطبعة التعليم العالي، 1989، ص296.

([15]) مهدي عبيد كاظم، مشروع تنمية الطماطة في محافظة كربلاء، مجلة زراعة كربلاء، العدد الثاني، 2007، ص12 .

([16]) محمود سلمان داود، أمل ناجي محمد، تقويم أصناف من قرع الكوسة الهجين تحت الظروف البيئية للمنطقة الوسطى من العراق، مجلة الزراعة العراقية، المجلد (الحادي عشر)، العدد الثاني، تشرين الثاني، 2006، ص81-87.

([17]) حازم عبد العزيز محمود، نشرة تفصيلية عن زراعة وإنتاج محاصيل ….، مصدر سابق، ص18.

([18]) أحمد عبد المنعم حسن، القرعيات، مصدر سابق، ص89-90 .

([19]) مكي علوان الخفاجي؛ فيصل عبد الهادي المختار، مصدر سابق،ص235

([20]) أحمد عبد المنعم حسن، القرعيات، مصدر سابق، ص128 .

([21]) حازم عبد العزيز محمود، نشرة تفصيلية عن زراعة…، ص21.

المصدر

أشواق حسن حميد صالح 2009 . أثر المناخ على نمو و إنتاجية المحاصيل الصيفية في محافظة كربلاء .

حمل التطبيق الرائع الهندسة الزراعية للأندرويد 

       من هنا

‫0 تعليق

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.