تجهیز وزراعة مشتل الموز

تجهیز وزراعة مشتل الموز
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تنتخب أرض المشتل بحیث تكون صفراء خفیفة – خصبة وجیدة الصرف – خالیة من النیماتودا وبعیدة عن الأراضي السابق زراعتها بالموز أو الخضر ، وتصلح الأراضي الرملیة لإقامة مشاتل الموز كما هو الحال في الإسماعیلیة وبلبیس على أن یعتني بتوفیر الري والتسمید ، ویجري إعداد الأرض للزراعة بتسمیدها بمعدل 30 متر مكعب سماد عضوى للفدان ثم تحرث وتنعم وتسوي ثم تخطط الأرض إلى خطوط 75 – 100 سم من بعضها في الخط ، ویراعي دفن القالقاسة وما فوقها بنحو 5 – 10 سم ثم تروي الأرض جیداً  وتغرس البزوز والكورمات المجزأة على نفس الأبعاد السابقة على أن تغطي جیدا ، ویراعي عدم الخلط بزراعة البزوز أو الكورمات المجزأة مع الخلف لأن الأخیرة تنمو وتخرج  أوراقها أولا فتظل النباتات الصغیرة النامیة من البزوز أو أجزاء الكورمات مما یضعف نموها .
ویحتاج فدان مشتل إلى عدد یتراوح بین5000 – 7000 خلفة أو بز أو أجزاء كورمات  تبعا لنوع التربة وحجم الخلف ، ویراعي فرز وتصنیف الخلفات تبعا لحجمها وتزرع المشاتل عادة من منتصف فبرایر حتى آخر مارس وتمكث النباتات بأرض المشتل مدة عام تصلح بعده للزراعة بالمكان المستدیم .

تجهیز وزراعة مشتل الموز
وتوالى النباتات خلال تربیتها بالمشتل بالري المنتظم والتسمید مع توفیر الوقایة من الظروف الجویة والآفات ، ویحتاج المشتل إلى التسمید بمعدل 200 – 400 كجم
سماد أزوتى للفدان تعطي على دفعات كل أسبوعین أثناء الصیف  وذلك تبعا لظروف النمو وخصوبة التربة . ویضاف أیضا 200 كجم سلفات بوتاسیوم للفدان دفعة واحدة
في شهر یولیو ، ویجب الاحتراس من الإفراط في التسمید حتى لا تزهر النباتات بالمشتل مما یقضي علیها ، ویراعى عزق الأرض من آن لآخر عزقا سطحیا لمقاومة الحشائش مع جمعها وحرقها ، ٕ  واذا ما ظهرت على بعض النباتات أعراض لمرض تورد القمة تقلع هذه النباتات فورا وتعدم حتى لا تنتشر العدوى إلى باقي النباتات ، ویراعي كذلك مقاومة المن بالرش الدوري بأحد مبیدات المن ، وكذلك بإجراء المكافحة الكیماویة للنیماتودا إذا دعت الحاجة .
ومن المعروف أن نباتات الموز حساسة للبرد خصوصا في مراحل نموها بالمشتل ولذلك یراعي توفیر الحمایة بأن تكون أرض المشتل محاطة بأشجار المصدات المتقاربة ، ویفید في تقلیل أضرار البرد نشر طبقة من السبلة على سطح التربة في أوائل دیسمبر ، وتبقي كذلك دون أن تعزق فتعمل الحرارة المنبعثة من تحللها على تدفئة الجو الملامس لسطح الأرض .

تقلیع الشتلات بعد تربیتها :

تقلع الشتلات بعد سنة من زراعتها بالمشتل باستخدام الفأس الفرنسیة ویجري إعدادها للغرس بالمكان المستدیم فتزال أنصال أوراقها ماعدا الملفوف منها في وسط الحلقة وذلك لتقلیل فقد الرطوبة بقدر الإمكان ، ویراعي عدم جرح كورمة النبات أثناء التقلیع ولا یزال من الكورمة سوي الجزء المتعفن منها إذا وجد وقد تفصل منها البزوز الكبیرة إن وجدت كما تنظف من بقایا الجذور المهمشة . ثم تفرز وتصنف تبعا للحجم وتترك نحو 7- 15 یوم في مكان ظلیل جید  التهویة تتخلله أشعة الشمس فتفقد جزءا من مائیتها وتتلخص مما قد یكون بها من دیدان  ثعبانیة مما یوفر لها ظروفا أفضل للنجاح عندما تزرع عقب ذلك بالأرض المستدیمة .

شروط الفسائل الجیدة :

یجب أن تتوفر بعض الشروط في الشتلات الناتجة من المشتل والصالحة للنقل للمكان المستدیم وأهمها :
1 – ألا یقل طول الفسیلة ابتداء من قمة الكورمة إلى منطقة تفرع الأوراق عن 80 – 100 سم في حالة الأصناف قصیرة الساق الكاذبة مثل المغربي والبسراي أما
الأصناف طویلة الساق الكاذبة مثل الجراندان فیجب ألا یقل طول الساق الكاذبة عن 120 سم ولا تزید عن 150 سم .
2 – أن تكون الساق الكاذبة مخروطیة الشكل یستدق محیطها حتى قمتها .
3 – یجب أن تكون القلقاسة كبیرة الحجم ممتلئة بالمواد الغذائیة .
4 – یجب أن تكون النباتات خالیة من الإصابة الفیروسیة وخالیة من الإصابة بالنیماتودا

حمل التطبيق الرائع الهندسة الزراعية للأندرويد 

       من هنا

‫0 تعليق

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.