مقالات

اهداف الزراعة العضوية

تهدف الزراعة العضوية إلى احداث تغيرات تظهر تأثيراتها على المدى المتوسط وأخرى طويلـة الأجـل للتـداخلات الزراعيـة علـى الـنظم البيئيـة الزراعيـة، وهـذا الـنمط الزراعـي يسـعى إلـى انتـاج أغذيـة عضـوية مـع إيجـاد تـوازن بيئـي لتلافـي مشـاكل خصـوبة التربـة والآفـات الزراعيـة، فالتنميـة الزراعيـة ليسـت مجـرد زيـادة فـي المـردود الاقتصـادي لقطعـة مـن الأرض علـى حساب أنهاك خصوبة التربة واخراجها  من دائرة الاستعمال الزراعي في المستقبل نتيجة الاستعمال المفرط للمواد الكيميائية المصنعة في العملية الإنتاجية ، إنما هي تنميـة مسـتدامة  Sustainable Development  تتحقـق ضـمن خطـط وأسـاليب علميــة تأخــذ بالحســبان مصــير الغــلاف الحيــوي Biosphereبمكوناتــه الحيــة وغيــر الحيــة حيــث تتركــز الحيــاة وتعــيش المجتمعات تحت وطأة التلوث في الوقت الراهن.

لقد أظهرت نتائج الدراسات فـي السـنوات الأخيـرة تزايـد الأضـرار التـي تلحـق بالأنسـان نتيجـة الأسـتعمال الواسـع للكيميائيـات في الأنتاج الزراعي بشقية النباتي والحيواني في الأنظمة التي تعتمد الزا رعة الأعتيادية ، خصوصاً الأثار السمية وأحتمـال وجود أثار مسببة للأورام السرطانية كمركبات النترات والنتريت والفوسفات وغيرها . فألى جانب ما يحتويه ذلك الأنتـاج مـن عناصر غذائية ضرورية للأنسان فأن بعض منه يحتوي على مركبات ضارة هي مـن بقايـا الأسـمدة والمبيـدات الكيميائيـة .

وقد عدت النترات من الملوثات الخطرة على صحة الأنسـان وحـددت وزارة الزراعـة والغـذاء والسـمك البريطانيـة ( MAFF ) الحـد الحـرج مـن النتـرات فـي مـاء الشـرب ب 10 جـزء بـالمليون ، وحـدد الأتحـاد الأوربـي الحـد المسـموع بـه مـن النتـرات فـي الخضر بين 25 – 30 ملغم / كغم في الوزن الطري .

لذلك بدأ أعتماد أسلوب الزراعة العضوية كواحد مـن التـدابير التـي يتم من خلالها إستعادة القـدرة الطبيعيـة للـنظم البيئيـة ، والتـي منهـا تعزيـز قـوام التربـة وأحتفاظهـا بالمغـذيات إضـافة إلـى قلـة تلوث المياه السطحية والجوفية وخفض الاحتباس الحراري ، وذلك من خلال القدرة على أستيعاب الكاربون فـي التربـة .

أن الأسـاس فـي البحـث عـن أسـلوب جديـد لزراعـة آمنـة هـو الخـروج مـن المشـاكل البيئيـة التـي ترتبـت علـى أسـتخدام الأسـمدة الكيميائية والمبيدات المصنعة في الزراعة وما تبع ذلـك مـن فسـاد بيئـي ومخـاطر صـحية كبيـرة فكانـت النتيجـة هـو مـا أتُفـق على تسميته بالزراعة النظيفة والتي تم تعريفها على أنها:

نظام إنتاجي زراعي أقتصادي أجتماعي بيئي متكامل يتمشى مع الأسس التاريخيـة التـي أتبعهـا الإنسـان فـي الزراعـة على مر التاري ، وتأكد خلالها بأنها أسلوب يحمل صفة التواصل أو الاستدامة .

ويمكن إجمال أهداف الزراعـة العضـوية من خلال وضعها في ثلاثة أقسام رئيسية وكما يلي:

أولاا: أهداف اجتماعية وتتضمن

  1. إنتاج غذاء ذا قيمة غذائية جيدة ومواصفات صحية عالية.
  2. الاستخدام الأمثل للموارد المتاحة في العملية الإنتاجية.
  3. توفير المتطلبات والاحتياجات المحلية.
  4. احترام الثقافة المحلية من خلال الحفاظ على الطعم والنكهة والجودة المميزة للإنتاج المحلي.

ثانيا: أهداف اقتصادية وتتضمن:

  1. توفير ظروف عمل جيدة.
  2. ضمان تجارة عادلة لنوعية المنتج.
  3. استثمار منخفض لقلة رأس المال المطلوب في العملية الإنتاجية.
  4. ثبات وجودة الإنتاج مما يزيد من قيمة الإنتاج.
  5. تقليل المدخلات الخارجية في العملية الإنتاجية مما يوفر الكلف.

ثالثا: أهداف بيئية وتتضمن:

  1. ضمان عدم حدوث تلوث بالمواد الكيميائية.
  2. تقليل انبعاث غاز ثاني أوكسيد الكربون من الحقول الزراعية.
  3. ضمان المحافظة على خصوبة التربة.
  4. عدم وجود تلوث للمياه السطحية والجوفية بالكيميائيات.
  5. تقليل ظاهرة ارتفاع درجة حرارة الأرض (الاحتباس الحراري.)Globule warming
  6. تنوع طبيعي للأحياء مما يحافظ على الاتزان البيئي.
  7. تربية حيوانات صديقة للبيئة.
  8. المحافظة على الموارد الطبيعية.

وتعد مشكلة التلوث بـالنترات التـي تتخلـف عـن التسـميد ذات أهميـة قصـوى لتأثيرهـا الخطيـر علـى صـحة الإنسـان والحيـوان وتعتبـر الخضـراوات المصـدر الأهـم كونهـا تـزود الإنسـان بــ %80مـن النتـرات التـي يأخـذها بينمـا يحصـل علـى %10مـن الميـاه و %10مـن مصـادر غذائيـة أخـرى، ويـأتي أثـر النتـرات علـى الصـحة نتيجـة تحولهـا إلـى نتريـت عنـد عمليـة الطهـي والتـي بـدورها يمكـن أن تـرتبط بمركبـات أمينيـة مكونـة مـواد مسـببة لأمـراض سـرطانية، وأن امتصـاص النتـرات واسـتخدامها داخــل النبــات تتــأثر بعوامــل عــدة منهــا التركيــب الــوراثي للنبــات ومعــدل إضــافة الأســمدة النتروجينيــة إلــى التربــة، وتشــير الدراسـات إلـى انخفـاض نسـبة النتـرات فـي الخضـراوات المنتجـة عـن طريـق نظـام الزراعـة العضـويةOrganic Farming مقارنـة بمثيلتهـا المنتجـة بالزراعـة الأعتياديـة ،Conventional Farmingوقـد يكـون لنـواتج تحلـل الأسـمدة العضـوية فـي التربة الدور المهم في توفير المغذيات بصورة مناسبة مما يقلل من تراكيز النترات في الحاصـل، هـذا فقـط مـن جانـب تـأثير النترات في الحاصل ناهيك عما تتركـه مـن آثـار سـلبية فـي البيئـة والتـي تـنعكس آثارهـا علـى جميـع أوجـه وفعاليـات الأحيـاء في النظام البيئي .

كما وجد نتيجة الأبحاث المختلفة على عينـات مـن الغـذاء أنهـا تحتـوي علـى بقايـا مـن المبيـدات وبنسـب أعلى من الحد المسموع به والمعلومات المتوفرة قليلة عن تأثير هذه المواد على المدى الطويل والسمية التي تسببها خاصة في الحالات التي يتم فيها خلط أكثر من مبيد عند مكافحة الأفات المستعصية .

 

حمل التطبيق الرائع الهندسة الزراعية للأندرويد 

       من هنا

السابق
الإنتاج العضوي
التالي
الفوائد البيئية للزراعة العضوية

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.