إنتاج نباتي – دروس

الظروف التي تؤثر على إنتاج الموز

الإصابة بالمرض الفیروسي المعروف بمرض تورد القمة

إذ یقل المحصول بنسبة كبیرة لذلك یجب دوام ملاحظة النباتات والإسراع في تقلیع النباتات التي تظهر علیها  أعراض الإصابة وتطهیر أماكنها بالكیروسین مع حرق النباتات المصابة واضافة قلیل من الجیر إلى أماكن التقلیع ، وهذا الفیروس المسبب للمرض ینتقل من النباتات المصابة إلى السلیمة بواسطة أحد أنواع حشرات المن التي تنشط في فصل الصیف .
وتتلخص أعراض المرض في ظهور بقع داكنة الخضرة ( خضرة مائلة إلى الزرقة ) على العرق الوسطى لنصل الورقة وعلى النصل نفسه متقطعة ثم تتصل ببعضها ویسهل في هذه الحالة كسر الورقة الحدیثة الغضة التي تصغر في الحجم عن المعتاد كما یظهر بعض الاصفرار حول حواف الورقة وعندما تزداد شدة المرض تتجمع الأوراق القزمیة  الشكل حول قمة النبات .
ویجب لوقف انتشار المرض انتخاب الفصائل والخلفات للإكثار من مزارع نظیفة خالیة من المرض وزراعة مشاتل الموز في  مناطق منعزلة بقدر الإمكان بعیدا عن مزارع الموز حیث نشاط الحشرات الناقلة قلیل .

الإصابة بالنیماتودا

التي تصیب الجذور وتسبب تعفنها مع اصفرار الأوراق وذبول النباتات ولذلك یجب أخذ الفسائل للإكثار من مشاتل أو مزارع سلیمة وعدم زراعة الموز مكان محصول معروف بإصابته بالنیماتودا الثعبانیة وتقلیع النباتات المصابة بطبیعة  الحال وتطهیر أماكن التقلیع وتستخدم أیضا مبیدات النیماتودا .

الأمراض الفسیولوجیة 

وهى الناتجة عن ظروف بیئیة معاكسة مثل :

  • الزراعة في تربة غیر مناسبة ( ثقیلة القوام – سیئة الصرف – زائدة الملوحة والقلویة )…..
  • عدم كفایة وانتظام الري وسوء الصرف.
  • الریاح : ویمكن مقاومتها بعمل مصدات الریاح الكافیة لحمایة المزرعة وكذلك وضع الدعائم السوباطات عندما یبتدئ ظهور العنقود الزهري على النباتات .
  • الصقیع وهذا یحدث خلال أشهر الشتاء الباردة ( دیسمبر وینایر ) ویمكن مقاومته عن  طریق مصدات الریاح أیضا وكذلك تغطیة السوباطات بغطاء خفیف من ورق الموز وتأجیل استئصال الأمهات التي أثمرت وتم جمع محصولها إذ أن في وجودها تخفیف  من حدة الصقیع على الخلفات كذلك یساعد ري المزرعة ریا خفیفا في فترة الشتاء على كسر حدة الصقیع وتأثیره الضار .
  • ارتفاع درجة الحرارة مع جفاف الجو خصوصا فى الصعید ولذلك تزرع النباتات على مسافات ضیقة مع تغطیة السوباطات المعرضة للشمس بورق الموز مع مراعاة ري الأشجار على فترات متقاربة وعموما یسبب تعطیش النباتات خصوصا عند تكوین الأزهار الى قلة عدد الكفوف بالسوباطات عند اكتمال نموها حیث أن عدد الكفوف في السوباطة یتحدد في وقت التزهیر .
السابق
طرق إنضاج الموز
التالي
زراعة وانتاج الزيتون

اترك رد