التمييز بين النخيل الذكرية عن طريق حبوب اللقاح

التمييز بين النخيل الذكرية عن طريق حبوب اللقاح
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

على الرغم من أن معظم الدراسات أجريت للتفرقة والتمييز بين الأشجار المؤنثة لأصناف النخيل المختلفة، والتي تلقى إهتمام معظم الباحثين أو المزارعين للأصناف المرغوبة والتي تتميز بالعديد من الصفات الجيدة من حيث جودة الثمار. إلا أن إختيار الأشجار المذكرة (الأفحل) له أهمية كبيرة بسبب تأثيره على صفات الثمار الناتجة، ومن ثم بدء الإهتمام بإختيار الأصناف التي سيستخدم لقاحها في تلقيح الأشجار المؤنثة المرغوبة (عاطف و نظيف، 1998).

يمكن تعريف حبة اللقاح على أنها ذرة ميكرونية في طور الإنبات، تنمو حبوب اللقاح عادة داخل كيس اللقاح الموجود في متك الزهرة المذكرة، تحوي متوك الأزهار عددا كبيرا من حبوب اللقاح، ويقدر عدد حبوب اللقاح في الغرام الواحد بنحو (2250 مليون حبة). إن تركيب حبوب لقاح النخلة لا يختلف كثيرا عن حبة لقاح النباتات الأخرى عدا كونها بيضوية الشكل، ويختلف طولها و عرضها (10-12 ميكرونا)، يلاحظ عند تتبع مراحل نضج حبة لقاح النخيل أنها تتكون في البداية من جزأين رئيسين هما: الجدار الخارجي و النواة وبعد ذلك تنقسم النواة إلى نواتين: الأولى تسمى النواة الأنبوبية، والثانية تسمى النواة التناسلية، وعند إنبات حبة اللقاح يتكون أنبوب اللقاح، كما تنقسم النواة التناسلية إلى نواتين منفصلتين تعرف كل منهما بالمشيج الذكري (2003 وSEDRA) .

1. الحيوية وإنبات حبوب اللقاح:

تحقيق الإختبارات اللونية لتقييم حيوية الكثير من أنواع حبوب اللقاح في وقت قصير والنتائج تكون سريعة. فهذا الاسلوب هو دقيق لتحديد وتعيين قدرة الإنبات من عدمه، فهو يثبت على وجود أو SHAFEAT et al., 1978; COLAS et 2000; SEDRA, 2003) a_i >clSi è .MERCIER). حيث تميزت حبوب اللقاح الحية بكونها لها نفس الشكل، و اخذت لون الصبغة ، بينما بدت حبوب اللقاح الميتة غير منتظمة الشكل، و الجدول (01) يوضح أجزاء حبة اللقاح والصبغة الملونة له، ولم تستجب لصبغة الأسيتوكارمن بصورة جيدة -KAKANI et al., 2005: AL 🙂 DUJAILI and AL-ISAWI.2008: LIU et al., 2013).

قدرة الإنبات تدل أيضا على أن حبوب اللقاح حية، كما أن الإنبات الاصطناعي (إنبات في المختبر) يساعد على إختيار أفضل نوع من حبوب اللقاح وإظهار الذكور الجيدة التي تختلف وراثيا فيما بينها. ومعظم فلاحي المنطقة لا يستطيعون التفريق بين النخيل الذكرية. كما أن نزع النورات الذكرية في وقت مبكر قبل نضجها قد تؤدي الى فقدان حوالي 25% من حيويتها (  1994DJERBI , MORTAZAVI et al., 2010; ISMAIL., 2014).

جدول(01): يوضح الأجزاء التي يمكن تلوينها في حبوب اللقاح

جدول(01): يوضح الأجزاء التي يمكن تلوينها في حبوب اللقاح

نعتبر أن حبوب اللقاح تستطيع التلقيح عندما يكون طول الانبوب الطلعي أكبر أو يساوي طول حبة اللقاح. وإذا كانت نسبة الإنبات أكثر من 50 % نتحصل على انعقاد ثمار مقبولة .

لوحظ تحت المجهر حبوب لقاح غير طبيعية الشكل بمقرنتها مع أغلبيتها التي تمتاز بشكل بيضوي و لها أطوال مختلفة (8-18، 15 -25 ميكرومتر) -DALUZ et al.), 2013: AL „KHALIFAH, 2006)

اللون الأحمر للحبوب يدل على حيوية حبوب اللقاح وهذا بعد معالجتها بمادة الأسيتوكارمن (%2-1) وهذه تعود إلى تفاعلات إنزيمية (2003 وSEDRA).

2. المسبح الإلكتروني وحساب عدد المسام:

ويتم التمييز بين حبوب اللقاح عن طريق الإستعانة بالميكروسكوب الإكتروني لفحص حبوب لقاح الأصناف المختلفة لأشجار نخيل البلح المذكرة للتمييز بين هذه الأصناف (عاطف ونظيف، 1995).

كما سجل عدد المسام في 02 mب على وجود إختلافات بين حبوب اللقاح، وتم تقسيمها الى ثلاث مجموعات حسب عدد المسام المتواجدة في سطح حبة اللقاح:

  •  المجموعة الأولى قليلة المسام لايتجاوز عددها (10 مسام).
  •  المجموعة الثانية متوسطة العدد وكانت محصورة بين (10-20).
  • المجموعة الثالثة كان عددها أكثر من (20) (SOLIMAN and AL-OBEED, 2013b).

وهناك بعض الصفات التي يمكن الإستعانة بها في التمييز بين النخيل الذكرية عن طريق ملاحظة حبوب اللقاح من حيث:

  1.  الشكل العام لحبوب اللقاح الذي يأخذ شكلا إهليجيا ولكن طرف حبة اللقاح قد تكون مستدقا حادا أو تكون ناعما مستديرا.
  2.  طبيعة وجود الشق الطولي على حبة اللقاح الذي يحدث عنده الإنبات، قد يكون ضيقا مغلقا أو واسعا.
  3.  وجود الترسيبات الشمعية على حبة اللقاح ومدى كثافتها.
  4.  الدراسة الدقيقة لحبة اللقاح ودراسة التكوينات التي تشبه الصفائح وهل هي منتظمة أو كثافة وجودها على سطح حبة اللقاح وهذا ما يشبه دراسة البصمة بالنسبة للإنسان (عاطف ونظيف،1998) .

 

حمل التطبيق الرائع الهندسة الزراعية للأندرويد 

       من هنا

‫0 تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.