امراض النباتات - دروس

الأمراض المتسببة عن الفطريات الزيجوية

الأمراض المتسببة عن الفطريات الزيجوية

الأمراض المتسببة عن الفطريات الزيجوية:

1- عفن ريزوبس على ثمار الخوخ.

2- العفن الطري ” ريزوبس” في ثمار القرعيات.

3- عفن كونيفورا في القرعيات.

4- عفن ميوكر في ثمار الكمثرى.

الفطريات الزيجوية:

تتميز هذه المجموعة من الفطريات بأن الميسيليوم غير مقسم بجدر عرضية، وناتج التكاثر الجنسي جراثيم زيجوية (شكل رقم 1) والجراثيم الزيجوية ناتجة من جاميطات متشابهة في الشكل والحجم ومختلفتان فسيولوجياً.والتكاثر اللاجنسي يحدث بواسطة جراثيم غير متحركة وتسبب هذه المجموعة العديد من الأمراض تشمل: مرض الرشح في ثمار الطماطم والفراولة وعفن كونيفورا في القرع وعفن ميوكر في البطاطا الحلوة.

فطر ريزوبس Rhizopus spp:

يكون نوعين من الجراثم: جراثيم اسبورانجية  (جراثيم لا جنسية) غير متحركة تتكون داخل اكياس اسبورانجية،، وجراثيم زيجوية (جراثيم جنسية)  تنتج من اتحاد هيفتان متشابهان في الشكل والحجم ومختلفتان فسيولوجياً (شكل رقم 1-2)

شكل رقم (1)  الفطر ريزوبس: إنبات اسبورنجيا من  الجرثومة الزيجوية.
شكل رقم (1) الفطر ريزوبس: إنبات اسبورنجيا من الجرثومة الزيجوية.
شكل رقم (2) خطوات تكوين الجرثومة الزيجوية (الفطر ريزوبس)
شكل رقم (2) خطوات تكوين الجرثومة الزيجوية (الفطر ريزوبس)

الوضع التصنيفي للفطر:

Phylum:   Zygomycota ,Class Zygomycetes  Orders Mucorales

Genus:    Rhizopus spp

                 Choanephora spp

Mucor racemosa

 

  • عفن ريزوبس على ثمار الخوخ Rhizopus Rot

الأهمية الإقتصادية:

يعد من أهم أمراض ما بعد الحصاد التى تصيب الثمار الناضجة (ذات النواة الحجرية) وقد تصل الخسائر إلي 50% إثناء عمليات نقل وتسويق المحصول.

المسبب: Rhizopus stolonifer

يبقى الفطر تحت الظروف الغير ملائمة على صورة جراثيم زيجوية (شكل رقم 3) في الثمار المتضررة (جروح أو إصابة حشرية أو الطيور في بداية مراحل نضج الثمار في الحقل). وعند الحصاد ينشط الفطر عند درجة حرارة
27 م ويمكن أن تنتقل الإصابة من الثمرة المصابة إلي الثمرة السليمة الملامسة لها وتحدث العدوى عند نقطة التلامس بين الثمرة المصابة والأخرى السليمة.

الأعراض:

غالباً ما تصاب الثمار المجروحة أو المتضررة من إصابة حشرية وتظهر الأعراض على ثمار الخوخ على شكل كتل ميسليومية يتكشف عليها اسبورنجيات الفطر السوداء اللون وتمتد هيفات الفطر للثمار المجاورة للثمرة المصابة شكل رقم (3). وعند درجات الحرارة الدافئة ينشط الفطر داخل الثمرة.

شكل رقم (3) أعراض الإصابة بالفطر ريزوبس على ثمار الخوخ
شكل رقم (3) أعراض الإصابة بالفطر ريزوبس على ثمار الخوخ

المكافحة:

1- تجنب جرح الثمار قبل أو عند الحصاد أوعند التعبئة لتسويق المحصول.

2- تخزين الثمار على درجة حرارة اقل من 4 درجات مئوية.

3- تغليف الثمار بالورق يمنع انتشار الفطر.

4- استخدام مبيدات فطرية (Iprodione) مع مخلوط الشمع الزيتى

 

2- العفن الطري ” ريزوبس” في ثمار القرعيات

Rhizopus Sot Rot

الأهمية الاقتصادية:

يصيب الفطر جميع ثمار القرعيات بعد الحصاد أو أثناء تخزين الثمار وغالباً ماتصاب الثمار المتضررة في الحقل وحالياً أصبح المرض قليل الأهمية نظراً لتحسن وتقدم طرق تخزين وتسويق الثمار.

المسبب: Ehrenb:FR.) Vuill)Rhizopus stolonifer

يوجد الفطر مترمماً في بقايا النباتات وفي التربة والعديد من أنواع الفطر تسبب عفن لثمار القرعيات وغالباً ما يدخل الفطر أنسجة النبات عن طريق الجروح وبمجرد إستيطانه يسبب عفن سريع ويحدث تجرثم للفطر عند توفر الظروف البيئية المناسبة. الجراثيم الزيجوية (الجنسية) التي يكونها الفطر تبقى ساكنة لفترات طويلة (شكل رقم 4) بينما الجراثيم الأسبورانجية تبقى لمدة شهر أو أكثر ويعتمد تطور المرض على درجات الحرارة (أقل درجة حرارة لأنبات الجراثيم 6مْ ويحدث تثبيط لنمو الأسبورانجيات عند درجة حرارة أقل 8 مْ وتترواح درجات الرطوبة الملائمة للتجرثم من 70-80%

شكل رقم (4): أ) الجرثومة الزيجوية   ب) الأكياس الأسبورانجية
شكل رقم (4): أ) الجرثومة الزيجوية
ب) الأكياس الأسبورانجية

الأعراض:

يظهر عفن طري على أنسجة الثمار المصابة (شكل رقم 5) ويزداد حجم الأنسجة المصابة على درجة حرارة الغرفة وغالباً تظهر أعراض خارجية واضحة على ثمار القرعيات فيما عدا البطيخ.

شكل رقم (5) الأعراض على ثمار القرعيات وشكل الفطر تحت المجهر
شكل رقم (5) الأعراض على ثمار القرعيات وشكل الفطر تحت المجهر

المكافحة:

1- تجنب تضرر أو حدوث جروح على الثمار أثناء الحصاد.

2- تخزين ثمار القرعيات على درجات حرارة منخفضة.

 

3- عفن كونيفورا في القرعيات

Choanephora Fruit Rot

الأهمية الاقتصادية:

يعرف المرض بعفن ثمار كونيفورا أو بالعفن المائي أو عفن نهاية الثمرة وقد شوهد المرض أيضاً على أزهار الخيار وسجل المرض في جمهورية مصر العربية والسعودية وغيرها.

المسبب:  Choanephora cucurbitarum (Berk& Ravenel)

لا يشكل الفطر أهمية اقتصادية وغالباً ما يظهر في وجود الرطوبة المرتفعة.

يقضي الفطر فترة بقائه مترمماً على صورة جراثيم كلاميدية أو جراثيم زيجوية، والعديد من الجراثيم الكونيدية تتكون على الأنسجة المصابة وتنتشر جراثيم الفطر بواسطة الحشرات وتساقط الأمطار أو رذاذ الماء والرياح وعند توفر الرطوبة المرتفعة، قد يصيب معظم الأزهار بعد تفتحها وأخيراً يصيب الفطر الثمار مسبباً عفن طري أو مائي في الثمار.

الفطر كونوفورا Choanephora spp

يكون الفطر أربع أنواع من الجراثيم:

  • جراثيم كونيدية: ليمونية الشكل ومخططة طولياً تحمل على حوامل كونيدية تنتهي بأنتفاخ يخرج منه انتفاخ آخر يخرج منه ذنيبات تحمل الجراثيم الكونيدية.
  • جراثيم اسبورانجية: مغزلية الشكل ومزودة بخصلة من الشعيرات عند كل طرف من أطرافها، تتكون داخل أكياس اسبورانجية تحمل على حوامل أسبورانجية منحية قرب نهايتها.
  • جراثيم كلاميدية: سميكة الجدار تتكون في وسط هيفات الفطر، وتتحمل الظروف البيئية الغير مناسبة.
  • جراثيم زيجوية: وهي جراثيم جنسية ناتجة من تزواج هيفتان متشابهتان في الشكل والحجم ومختلفتان فسيولوجياً (+، -).

الأعراض:

يصيب الفطر الأزهار مسبباً عفن طري وسقوط للأزهار، وبهاجم الثمار مسبباً عفن مائي وتلف للثمرة المصابة، بينما يصيب الفطر ثمار الكوسة عند نهاية طرف الثمرة ويغطى ميسيليوم الفطر الجزء المصاب من الثمرة  (شكل رقم 1) وأخيراً تظهر منطقة العفن سوداء اللون نتيجة تكون جراثيم الفطر السوداء اللون.

شكل رقم (1) الأعراض على ثمرة الكوسة
شكل رقم (1) الأعراض على ثمرة الكوسة

المكافحة:

1- رش النباتات بأحد المبيدات الفطرية الوقائية.

4- عفن ميوكر في ثمار الكمثرى

Mucor Rot

الأهمية الاقتصادية:

يصيب المرض ثمار التفاح والكمثرى ويشكل المرض خسائر كبيرة

المسبب: Mucor piriformis E. Fischer

توجد الجراثيم الأسبورانجية للفطر المسبب على الثمار المصابة المتساقطة على سطح التربة وعادة ما تزداد الكثافة العددية للجراثيم بعد الحصاد ويبقي الفطر في التربة الجافة والباردة إلا أن ارتفاع درجة الحرارة التربة إلي 33م ْ يؤدي إلي انخفاض شديد في حيوية الجراثيم الأسبورانجية. وغالباً ما تكون الثمار قابلة للإصابة أثناء الأشهر الأخيرة قبل الحصاد وتحدث الإصابة عادة أثناء الحصاد بالرغم من أن الحصاد المتأخر بعد نضج الثمار يجعل الثمار أكثر قابلية للإصابة والتحلل.

الأعراض:

تظهر الأعراض عند نهاية طرف ثمار الكمثرى حيث تظهر أنسجة طرية مشبعة بالماء ملونة بلون بني فاتح، وتتكشف أسبورنجيات الفطر والجراثيم الأسبورانجية على سطح الثمار المصابة من خلال الأماكن المعطوبة، وبعد حوالي مرور شهرين من التخزين عند درجة حرارة صفر مئوي يحدث تحلل كامل للثمار المصابة.

شكل رقم (1) أعراض الإصابة بعفن ميوكر على ثمرة كمثرى و شكل الفطر تحت المجهر
شكل رقم (1) أعراض الإصابة بعفن ميوكر على ثمرة كمثرى و شكل الفطر تحت المجهر

المكافحة:

1- الثمار التي تسقط على الأرض أثناء عملية الحصاد يجب عزلها عن الثمار التي تعد للتخزين حتى لا تشكل مصدر من مصادر الإصابة.

2- الحصاد في المناخ الجاف أفضل بكثير من المناخ الرطب في المحافظة
على الثمار.

3- يجب معاملة غرف تعبئة الثمار بالكلور (Clorine)،أو  بمادة   صوديوم فينيل _ فينيت (Sodium O- phenylphenate ). بغرض تقليل الكثافة العددية للجراثيم بقدر الإمكان.

4- لف الثمار بورق معامل بأحد المبيدات الفطرية النحاسية يفيد في منع انتشار الإصابات الثانوية لمرض عفن ميوكر.

السابق
ماذا ازرع في حديقة منزلي
التالي
الأمراض المتسببة عن الفطريات الأسكية

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.