علم التربة - دروس

الأسمدة المركبة وخلط الأسمدة الصلبة – السائلة

 الأسمدة المركبة Compound or Mixed Fertilizers

تحتوى هذه الأسمدة على أكثر من عنصر كيماوي سواء كانت هذه العناصر مـن العناصـر الكبـرى أو الصغرى .

والأسمدة المركبة توجد إما في صورة صلبة أو سائلة وأكثر الأسمدة المركبة شيوعاً هي ما بين كل مـن (النيتروجين والفوسفور والبوتاسيوم) ، والتي يعبر عنها بالرمز (NPK) ، وتختلف نسبة هذه العناصر  في السماد من نوع لآخر طبقاً للتركيبة السمادية ،حسب الاسم التجاري .. ونجد أن الصورة السائلة مـن الأسمدة المركبة تحتوى على تركيزات منخفضة من العناصر السمادية ، وتوجد الصورة الصـلبة علـى حالتين إما محببة أو مسحوق ، ويفضل إذابة الصورة الصلبة أولاً عند الإضافة من خـلال نظـم الري المختلفة ،وهى الطريقة الأكثر شيوعاً .

وفى هذه الأسمدة المركبة نجد أن كل حبة سماد تمثل تركيب السماد ككل (NPK) ويضاف عليهـا في بعض الأحيان العناصر الثانوية مثل (Mg, S) وكذا الصغرى (حديـد ،زنـك ،منجنيـز ، نحـاس ،  بورون) بنسب صغيرة .

الشروط الواجب توافرها في الأسمدة المركبة :­

  1. أن يكتب على العبوة رمز ما تحتوى عليه من عناصر غذائية في صورة –> (  N ­ P ­ K + Mg + TE )
  2. ألا تحتوى على أقل من ٪ 3نيتروجين ، ٪ فوسفور ( فو2أ) ٪ 5، (5بو2أ ).
  3. ألا يدخل في تركيب السماد المركب صخر الفوسفات أو خبث المعادن أو مخلفات المجاري أو أي مادة غير ذائبة في الماء أو عناصر ثقيلة أو صوديوم .
  4. أن يكتب التركيب الكيمائي للسماد على العبوة (مع ذكر نسبة كل عنصر٪ ).
  5. يجب ألا يحتوى السماد على صورة عضوية للعناصر الغذائية عدا اليوريا والمركبات المخلبية والمنشطات الحيوية (ستريك أسيد ، أسكوربيك ، حمض هيوميك) .
  6. جب ذكر التركيب الكيمائي للعناصر النادرة الموجودة اذا كانت أكبر من ٪ وكـذلك نسـبة الكلوريد اذا زاد عن  ٪ 2.

وهناك العديد من الأسمدة المركبة المتوافرة في السوق ، والتي تستخدم خلال الري بـالتنقيط والـرش ، وتكون عادة في صورة صلبة أو سائلة وتحتوى على تركيزات مختلفة من العناصر بمـا يتناسـب مـع الاحتياجات السمادية للنباتات المختلفة خلال مراحل العمر المختلفة .

خلط الأسمدة الصلبة :­

عادة ما يلجأ بعض المزارعين إلى خلط مجموعة من الأسمدة بغرض إضافتها مجتمعة كسماد ومركـب ، وذلك بهدف خفض التكاليف (تستخدم في الزراعات التقليدية) .

ولنجاح عملية خلط الأسمدة الصلبة لتكوين سماد مركب يلزم توفر الشروط التالية :­ (الشاذلي ٬1992)

  1. عدم حدوث تفاعلات تؤدى الى الترسيب بين مخلوط الأسمدة .
  2. عدم حدوث تفاعل بين مكونات السماد والرطوبة الجوية .
  3. يجب أن يصلح المخلوط من الأسمدة للتخزين لأطول فترة زمنية مختلفة .
  4. عدم حدوث تطاير للأمونيا عند خلط الأسمدة .
  5. أن تكون عملية الخلط بين مكونات الأسمدة جيدة جداً ، وأن تكون أحجام حبيبـات الأسـمدةال مخلوطة تقريباً متساوية .

عموماً لا يفضل خلط الأسمدة التي تحتوى على السلفات أو الفوسفات مع الأسمدة التي تحتـوى علـى الكالسيوم شكل 1.

يوضع مخلوط السماد المركب المخلوط في شكائر لحين الاستعمال ، ويجب أن تكون الخواص الطبيعيـة للسماد الناتج جيدة فلا يحدث له تصلب أو انفصال للحبيبات المختلفة .

ويحدث التصلب Caking للأسمدة المخلوطة عموماً إذا كانت درجة الرطوبة النسبية للخليط أقـل مـن درجة الرطوبة النسبية لكل سماد على حدة ، حينئذ تزداد قابلية الخليط لامتصاص الرطوبة من الجو عند درجة الحرارة نفسها ،مثل خليط اليوريا مع السوبر فوسفات أو اليوريا ونترات الأمونيوم .

ويمكن علاج هذه الأسمدة ضد التحجر أو التصلب بمواد معالجة للتحجر Anticaking بإضافة بعـض المواد مثل سليكات الكالسيوم والمغنيسيوم أو الطين الناعم بكميات صغيرة لتمنع تكتـل السـماد ، وقـد يضاف للسماد المركب المخلوط بعض العناصر الدقيقة ، ويجب أن يكون رقم الحموضـة PH للسـماد مناسباً .

أما محاليل الأسمدة المركبة السائلة فهي محاليل تحتوى على العناصر الغذائية الرئيسية ،ويـتم تكوينهـا  بحيث لا يحدث ترسيب أو تكوين ملح عند درجات الحرارة العادية ، لأن وجود أي رواسب سيؤدى الـى مشاكل ، خاصة عند الاضافة خلال شبكة الري ،وعادة ما تكون مصادر العناصر الغذائيـة المسـتخدمة هي نترات النشادر أو اليوريا ونترات البوتاسيوم وفوسفات الأمونيوم الأحادي أو حمض الفوسـفوريك ، وقد يضاف إلى هذه الأسمدة السائلة بعض المواد التي تساعد على زيادة درجة الـذوبان وتقليـل فـرص
الترسيب .

شكل 1 إمكانية تخليط الأسمدة المختلفة
شكل 1 إمكانية تخليط الأسمدة المختلفة

خلط الأسمدة الكيميائية :­

في هذه الحالة يجب عدم خلط الأسمدة التي تحتوى على السـلفات (مثـل سـلفات النشـادر ، سـلفات البوتاسيوم ، سلفات المغنيسيوم) أو الفوسفات عدا حامض الفوسفوريك (مثل سوبر فوسـفات عـادى أو مركز ، تربل فوسفات) مع الأسمدة التي تحتوى على الكالسيوم (نترات الجير ، نترات النشادر الجيريـة)

– كذلك يجب عدم خلط الأسمدة التي تحتوى على الفوسفات عدا حـامض الفوسـفوريك (مثـل سـوبر فوسفات عادى أو مركز ، تربل فوسفات) مع الأسمدة التي تحتوى على المغنيسيوم ( سلفات المغني سـيوم أو سماد النترام ).

درجة ذوبان الأسمدة الكيماوية والمشاكل التي تنشأ عن حقنها في شبكة الري بالتنقيط :-

تختلف درجة ذوبان الأسمدة الكيماوية (أسمدة نيتروجينيةفوسفاتيةبوتاسية) على حسب نوعية ميـاه الري من حيث تركيز الأملاح الكلية الذائبـة وتركيـز الصـوديوم والكلوريـد والسـلفات (كبريتـات) والكالسيوم.

فمن المعروف أنه عند ارتفاع مستوى الأملاح في ماء الري ، لابد من خفض تركيز الأسمدة في الميـاه ، حتى لا يزيد التركيز الكلى للأملاح في مياه الري بعد التسميد عن الحد المناسب لنمو النبات ، وبالتالي عدم تعرض النبات لمشاكل ارتفاع الضغط الأسموزي لمحلول الري ، كذلك فإن ارتفاع الكالسـيوم في مياه الري يقلل من كفاءة استخدام الأسمدة التي يدخل في تركيبها السلفات (كبريتات) ،أو الفوسفات مثـل سلفات البوتاسيوم والسوبر فوسفات ، كذلك فإن ارتفاع تركيز السلفات (كبريتات) في مياه الري يقلل مـن كفاءة الأسمدة ، التي يدخل في تركيبها الكالسيوم مثل نترات الكالسيوم ،حيث يؤدى هـذا إلـى ترسـيب الكالسيوم في صورة كبريتات الكالسيوم ، الذى يسد النقاطات ومواسير ووصلات شبكة الري بـالتنقيط ، مما يؤدى إلى مشاكل في سوء توزيع مياه الري والعناصر الغذائية .

وعند إضافة الأسمدة الصعبة الذوبان من خلال شبكة الري بالتنقيط مثل سـلفات البوتاسـيوم– نتـرات النشادر الجيرية ، يراعى أن يتم إذابتها جيداً ثم ترشيحها ،ويؤخذ الراشح النقي ،ويوضع في السـمادات ليحقن في دورة مياه الري ، وعملية إذابة هذه الأسمدة الصعبة الذوبان تحتاج إلى مج هود كبير للإذابـة ، لرفع كفاءة الاستخدام ، مع ضرورة معرفة حاصل إذابتها لكل سماد ، ونسبة الجزء القابل للذوبان لتعديل كمية السماد المطلوب إذابتها ، للحصول على عدد معين من وحدات العنصر الغذائي المطلوب إضـافته ، ويبين الجدول التالي درجة ذوبان بعض الأسمدة الشائعة الاستخدام في التسميد ، من خلال شبكة الري الحديث (التنقيط) في مياه جيدة النوعية .

جدول 1 درجة ذوبان بعض الأسمدة في مياه ري جيدة النوعية

السمادنسبة ذوبان
السماد: الماء
السمادنسبة ذوبان
السماد: الماء
نترات البوتاسيوم
نترات الكالسيوم النقي
فوسفات أحادي الأمونيوم
فوسفات ثنائي الأمونيوم
فوسفات أحادي البوتاسيوم
فوسفات ثنائي البوتاسيوم
سلفات بوتاسيوم (النقية)
سلفات الماغنسيوم
اليوريا
نترات النشادر
سلفات منجنيز
منجنيز مخلبي
سلفات زنك
4 : 1
1 : 1
2 : 1
2 : 1
2 : 1
2 : 1
20 : 1
5 : 1
2 : 1
2 : 1
2 : 1
1 : 1
3 : 1
سلفات النشادر
نترات الجير المصري
كلوريد بوتاسيوم
زنك مخلبي
تربل فوسفات الكالسيوم
سوبر فوسفات العادي
سلفات حديدوز
سلفات نحاس
حامض بوريك
بوراكس
موليبدات أمونيوم
موليبدات صوديوم
4 : 1
100 : 1
5 : 1
1 : 1
50 : 1
300 : 1
4 : 1
5 : 1
20 : 1
10 : 1
3 : 1
5 : 1

المصدر: تغذية الخضر في الزراعات المحمية، أحمد عبد الفتاح أحمد إبراهيم.

المصدر :

الدورة التدريبية للأسمدة (مزرعة الهدى).

السابق
الأسمدة الورقية والمخلبيات
التالي
علاقة العناصر الغذائية بالإصابات المرضية

اترك تعليقاً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.