اصناف النباتات المقاومة Plant ( varieties ) resistance

(الاصناف المقاومة من النباتات )

تعريف مقاومة النبات What is plant resistance

وهي امتلاك صفات تمكن من تجنب الاصابات الحشرية او الشفاء منها تحت ظروف قد تسبب اضراراً كبيرة لنباتات اخرى من نفس النوع .

ان اصناف النباتات المقاومة تكون اقل ضرراً او اصابة بالآفة من الاصناف النباتية الأخرى تحت نفس الظروف البيئية ونفس المرحلة من النمو ويمكن قياس مقاومة النبات بواسطة مستوى الاصابة والضرر الحاصل وخسارة المحصول … الخ .

درجة المقاومة Degree of resistance

تتراوح المقاومة والتي هي في الحقيقة مستوى الضرر الذي تسببه الآفة وتتراوح في مستوى الصفر من الضرر مروراً بنقصان ناتج المحصول الى حد موت النبات العائل وقد تصنف درجة المقاومة حسب اسلوب مستوى الاصابة ودرجة الضرر كالاتي :-

1 – المناعة Immunity

صنف من النباتات لا يصاب او لا يتضرر اطلاقاً من حشرة معينة تحت ظروف معروفة .

2 – المقاومة العالية Highly resistance  

اصناف من النباتات تعاني ضرر قليل من حشرة معينة تحت ظروف محددة .

3 – مستوى منخفض من الضرر Low level of resistance

اصناف من النوع النباتي الذي يكون الضرر الذي تسببه لها الآفة اقل من معدل الضرر للاصناف الاخرى من الحصول .

4 – الحساسة Succeptible

وهي اصناف من النباتات تبدي ضرراً بمستوى اكثر من المعدل الضرر الذي تسببه حشرة ما وهو بعكس النباتات المقاومة .

5 – الحساسية العالية Highly succeptible

وهي تلك الاصناف من النباتات التي لها الاستعداد للاصابة وتعاني من ضرر ملحوظ اكثر من معدل الضرر الذي تسببه الآفة الحشرية المعينة .
ويستخدم عادة نظام تقييم الدرجات مثال ذلك ان الصفر يمثل مقاومة عالية و  
حساسية عالية .

اما الصفات المميزة في اصناف النباتات هي الآتية :

أ. تقييم الضرر المنظور لاصناف النباتات المصابة خارجياً .
ب. تحديد عدد النباتات الخالية من الإصابة على فترات منظمة .
ج. تحديد خسارة الناتج وذلك بالمقارنة بين الالواح المصابة مع الالواح غير المصابة .

وذلك يعتمد على نوع الحشرة ذات العلاقة .

المقاومة الكاذبة Pseudo resistance

وهي ظواهر معينة قد تمكن النبات من الهروب من الإصابة بالآفة ولكن ليس للعوامل الوراثية دخل في ذلك ( تملص أو هروب)، وهذه الظواهر المتعلقة بالمقاومة هي phenomena related to resistance.

1 – تجنب العائل Host evasion

الاصناف ذات النضج المبكر قد تتفادى الإصابة بالآفات لنضوجها المبكر قبل وصل الآفة اليها .

2 – المقاومة المؤثرة raduced resistance

قد تؤدي بعض العوامل البيئية الى زيادة مقاومة النبات بصورة مؤقتة وقد تتضمن هذه التغيرات في العناصر الغذائية المتوفرة للنبات .

3 – الهروب بطريقة الصدفة Escape by chance

قد تبقى بعض النباتات غير مصابة بسبب الصدفة فقط وعند اجراء الإصابة عملياً تصاب حالها حال النباتات الحساسة .

ميكانيكية المقاومة Mechanism of resistance

تقسم مقاومة النبات العائل الى اربعة اقسام هي :

  1. التحمل Tolerance 
  2. التضاد الحيوي Antibiosis
  3. التفضيل وعدم التفضيل Preference and non prefence  
  4. الهروب من الإصابة بسبب بعض الصفات وليس بسبب المقاومة .

( تجنب العائل = عدم الظهور ) Escape resistance

1 – التحمل Tolerance 

وهو مصطلح يستخدم عندما يكون النبات المقاوم قادر على اعالة سكان الحشرات بدون فقدان حيويته ومثل هذه النباتات لها القوة على تحمل الإصابة بالآفة وتستطيع النمو بصورة جيدة على الرغم من الإصابة الشديدة ولها القابلية على اعادة اصلاح الاجزاء المفقودة من النبات بسبب الآفة وبسرعة وللتحمل قيمة خاصة في البرنامج المتكامل للمكافحة .

2 – التضاد الحيوي  Antibiosis

يستخدم هذا المصطلح عندما تسبب النباتات المقاومة تأثيرات معاكسة على حياتية الحشرة ومثال ذلك تأثيرها على البقاء والنمو والذرية ، ان موت الاطوار المبكرة من الحشرات غالباً ما يذكر كدليل على التضاد الحيوي ففي بعض الاحيان يحتوي النبات على مستوى منخفض من بعض المواد الغذائية الى درجة لا يستطيع فيها من تجهيز الحشرة بالاحتياجات الضرورية وبالتالي لا تتمكن الحشرة من العيش والتكاثر على النبات . ان وجود مانعات التغذية او مثبطات نمو اليرقات او خليط من الاثنين يتيح للنبات مقاومة ضد الاصابة بالآفة ومثال على ذلك ان الاصناف المقاومة في الرز للحفارات لها تأثير معاكس على نمو اليرقات فيها وكذلك وجد ان هذه الاصناف المقاومة لقفازات الاوراق فهي تحتوي على كمية من المواد السامة او غير قادرة على توفير المواد الغذائية المناسبة للحشرات .

3 – التفضيل وعدم لتفضيل Preference and non preference

في هذا النوع من المقاومة تقوم صفات النبات بالتأثير على سلوك الحشرة من خلال توجهها للبحث عن الطعام والمأوى ووضع البيض فقد يحتوي النبات على مميزات خاصة تجعله اقل جذباً او غير مقبول من قبل الآفة ان اصناف المحصول غير المفضل يقل سكان الآفة عليها كما يقل عدد البيض الموضوع وعند دراسة اصناف الحنطة المقاومة لذبابة هيشيان وجد ان الزغب الموجود على الاوراق فعال في تقليل المجتمعات الطبيعية لتلك الذبابة .

4 – المقاومة بواسطة الهروب 

طريقة للمقاومة تهرب فيها النباتات وهي غير الطرق الثلاثة السابقة ولكنها تورث الى الاجيال اللاحقة وسجل مثل هذه المقاومة في اصناف الذرة الحلوة حيث تهرب من الاصابة بسوسة البطاطا الحلوة حيث يتزامن وجود الآفة في وجود المرحلة غير الحساسة من النبات .

الميكانيكيات المتعددة Multiple mechanisms

ان التعدد في الميكانيكية قد تؤثر على الضرر الذي تسببه الآفة حيث ترجع المقاومة الى اكثر من واحدة من الحالات الاربع السابقة فيكون مثلا التضاد الحيوي هو صفة مهمة ومضافة لعدم التفضل في مقاومة النباتات للحشرات وقد يؤثر واحد من العوامل السابقة او اكثر على مرحلة من مراحل علاقة الحشرات بالنباتات وهي :-

  1. مرحلة التوجيه . Orientation
  2. مرحلة التغذية . Feeding
  3. مرحلة الاستفادة من الغذاء بالفعاليات الحيوية المختلفة داخل الجسم .
  4. مرحلة النمو .
  5. البقاء وانتاج البيض .
  6. وضع البيض .
  7. فقص البيض .

فقد تؤثر الاستجابة للتذوق في الحشرات نتيجة وجود عوامل مرتبطة بوجود او غياب مواد خاصة او اختلاف في كميات المواد الغذائية .

فان وجود الفيتامينات والسكريات والاحماض الامنية قد تعمل كمحفزات او منشطات او كعوامل مساعدة .

مثال:

وجد ان في البزاليا الحساسة للإصابة بالسوس هنالك علاقة معنوية ايجابية بين تركيز الكاربوهيدرات الكلية في قشرة البذرة .

العوامل التي تؤثر على المقاومة Factors affecting resistance

أ- العوامل المظهرية والبيوكمياوية
A – Biochemical and morphological factors

تؤثر العوامل الحيوكمياوية على السلوك والعمليات او الفعاليات الحيوية داخل جسم الآفة بينما تؤثر العوامل المظهرية او الشكلية على ميكانيكية التنقل والتغذية ووضع البيض وبلع وهضم الغذاء من قبل الآفة ومن بين العوامل المظهرية شكل ولون النبات وقد ارتبط ذلك بتقبل نباتات العائل (أمثلة على العوامل المظهرية) لوحظ ان سمك جدار الخلية يتداخل في التغذية وميكانيكية وضع البيض في الحشرات وسجل ان ترسبات الكالسيوم والسليكا في جدار البشرة في بعض نباتات العائلة النجيلية هي المسؤولة عن المقاومة ضد آفات معينة .

كما سجلات المقاومة ضد بعض حفارات السيقان انها تعزى الى صلابة الساق كما ان تأثير الزغب الموجود على سطح النبات يختلف بصورة كبيرة في الحشرات وعادة يتداخل مع التغذية ووضع البيض وحركة الحشرات .

بعض الامثلة عن المواد الكمياوية التي تؤثر على مقاومة النبات العائل :

1 – كوسبيول Gossypol 

( 11, 6, 6, 7, 7 – heas hydroxyl – 5 – 5 di iso propyl – 1 – 3 – 3 – dimethly 1 – 2, 2 – bimaphthclenel – 8, 8 di carboxaldehyde ) .

وهي صبغة صفراء بوليوفونولية Polyphenolicعلى القطن تبين انها سبب مقاومة بعض اصناف القطن لحشرتي دودة القطن ودودة براعم القطن ، فقد لوحظ ان اصناف القطن المقاومة تحوي في براعمها الزهرية ( 3 2) ضعف من كمية الكوسبيول الموجودة في الاصناف الاخرى وهي بدورها تؤثر على تثبيط اليرقات وتؤخر انتشار مجتمع الآفة .

2 – المركبات الكمياوية الفينولية في النباتات تشترك في دفاع العائل ضد الإصابة بالفيروسات والامراض الفطرية كما انها تشترك في مقاومة الصنوبر للاصابة بالزنابير .

3 – دايمبوا ان مقاومة نبات الذرة الصفراء في الاصناف المقاومة كحفار ساق الذرة الأوربي يعزى الى وجود مادة Dimboa

( 2,4 – dihypoay – 7 – Methoxy – 1, 4 benzoxzzine )

والذي يتكون نتيجة الفعاليات الحيوية للنبات .

4 – اورزينون Oryznone
وهي مادة كمياوية مستخلصة من الرز وجد انها تجذب الاناث الواضعة للبيض في حفار ساق الرز المخطط .

5 – صابونين Saponin 
وهي كمياوية وجدة مرتبطة مع الاصناف المقاومة من الجت لآفات المختلفة .

وقد تشترك العوامل المظهرية مع الكمياوحيوية في اظهار صفة المقاومة في بعض اصناف المقاومة في بعض اصناف القطن المقاومة لدورة جوز القطن القرنفلية وجد ان بها نقص بالقنابات والاوراق الملساء وتحتوي خلاياه على مادة الكوسبيول والرحيق في ازهارها قليل او معدوم.

ب – العوامل البيئية  B – Environmental factors

ان العوامل البيئية مثل درجة الحرارة والضوء والرطوبة النسبية وخصوبة ورطوبة التربة معروف عنها انها تؤثر على قابلية النبات لمقاومة الإصابة بالآفات لذلك فان الصنف الذي يظهر مقاومة في احدى المناطق او احدى البيئات قد يكون حساساً في مناطق اخرى او بيئات اخرى .

ان العوامل البيئية تؤثر على العمليات الفزيولوجية ( الفسيولوجية ) الاساسية للنبات وكذلك الآفة .

من المعروف ان درجات الحرارة المرتفعة والمنخفضة تقلل قابلية المقاومة كذلك تقلل شدة الضوء وزيادة الرطوبة النسبية والاسمدة النتروجية ورطوبة التربة ان المقاومة المحدثة بواسطة العوامل البيئية لا تسيطر عليها البيئات بل هي وقتية لانها تتفاعل مع الطبيعة .

جـ. العوامل الوراثية   C – Genetic factors

لكي يكون برنامج التربية في المحاصيل المقاومة ذو قيمة يلزم ان تكون المقاومة معروفة وهنالك نوعان من هذه المقاومة هما :

1 – المقاومة العامة او الافقية Horizontal or general resistance  

وهي المقاومة التي تتحكم به عدة جينات ثانوية ويعمل التهجينات يمكن زيادة المقاوممة عن طريق تراكم الاليلات .

2 – المقاومة المتخصصة او العامودية Vertical or specific vesistance  

في هذا النوع من المقاومة يتحكم جين رئيسي  احادي الاصل ( mono genicبدلاً من عدد من الجينات ولكن هذه المقاومة غير مفضلة لدى المربين لان العلاقة هنا تظهر جين بالجين ( النبات – الآفة ) وهي عرضة للتغير بسرعة أكثر .

الاصناف المقاومة ومكافحة الآفات Resistance varities and pest contol

ان مقاومة المحصول من وجهة نظر الفلاح هي اسهل الطرق واكثر اقتصادية وفاعلية في مكافحة الآفات من الحشرات والامراض انها لا تتطلب معدات تكنولوجية .

مثال (1)

استخدام الاصول الجذرية في بعض انواع العنب يجعلها مقاومة للاصابة بحشرة الفيلوكسيرا Phylloxera وجعل اعدادها منخفضة الكثافة وذات اضرار محدودة .

مثال (2)

ان اصناف الحنطة المقاومةلذبابة هيشيان وزنابير الحنطة المنشارية اصبحت آفات ثانوية لقد امكن التوفير بحدود عشرة ملايين دولار في الولايات المتحدة نتيجة استخدام الاصناف المقاومة .

ان معظم الآفات الزراعية الخطيرة في الولايات المتحدة تم مكافحتها بواسطة استخدام الاصناف المقاومة وبلغ مجموع المبالغ ما قيمته بلايين الدولارات سنوياً .

ان استخدام الاصناف المقاومة توفر للفلاحين في التكاليف وهي ذات فائدة في الدول النامية كما هي ذات فائدة في الدول المتقدمة وهي ارخص من المبيدات الحديثة في كثير من الاحوال .

المصدر:

الدكتور اياد يوسف الحاج إسماعيل 2009 . الادارة المتكاملة للآفات الحشرية

Advertisements

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.