أهمية قطاع الألبان في الوطن العربي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تعتبر الألبان مصدراً أساسياً من مصادر الغذاء في الوطن العربي لاحتوائها علـى المكونات الأساسية التي يحتاجها الجسم في بنائه من بروتين ودهون وسـكريات ومعـادن وفيتامينات.

كما تعتبر الألبان من أرخص أنواع البروتين الحيواني ومصدراً هاماً للصناعات التحويلية ذات الصلة.

إضافة إلى كونها مصدر رئيسي للدخل لقطاع كبير من صغار المنتجين في الريف والحضر.

وتتفاوت أهمية الثروة الحيوانية وقطاع الألبان في قيمة الإنتاج الزراعي في الوطن العربي من بلد لآخر، حيث يحتل السودان المرتبة الأولى بين الدول العربية من حيث تعـداد الثروة الحيوانية والتي تقدر بحوالي 103مليون راس منها نحو 30مليون راس أبقار، 37 مليون راس أغنام، 30مليون راس ماعز وثلاثة ملايين راس مـن الإبـل يمتلـك القطـاع التقليدي نحو %85منها.

فقد بلغت مساهمة الثروة الحيوانية نحو %22من الناتج المحلى الإجمالي وبلغت قيمة صادراته من اللحوم والحيوانات الحية والجلود نحو 137مليون دولار عام 2002م أي نحو %34من جملة صادراته الغير نفطية.

وفي مصر تمثل الألبان نحو %7.8من قيمة الإنتاج الزراعي وحوالي %25.9من قيمة الإنتاج الحيواني.

وقد بلغ متوسط قيمة الألبـان خـلال الفتـرة 2002-1992نحـو 4122.5مليون جنيه مصري. وتوفر الألبان ومنتجاتها نحو %76من استهلاكها المحلـى.

ويحتل الإنتاج اللبني المرتبة الثانية بعد اللحوم.

ويتم إنتاج الألبان فـي مـصر مـن خـلال قطاعين يعرف الأول بالقطاع الخاص ويتكون من صـغار المـزارعين بـالريف المـصري بالإضافة إلى المزارع الخاصة المملوكة لبعض الأفراد. ويمثل هذا القطاع القاعدة الأساسـية للإنتاج اللبني في مصر إذ أن حوالي %96.3من الطاقة العددية للحيوانـات يملكهـا هـذا القطاع.

أما القطاع الثاني فهو قطاع الأعمال ويتضمن المزارع التابعة للشركات والمؤسسات والتي تمتلك النسبة المتبقية والبالغة نحو %3.7من الطاقة العددية للحيوانات.

أما في سوريا فيعتبر قطاع الألبان من القطاعات الهامة لتـأمين المـواد الغذائيـة للسكان حيث يوفر قطاع الألبان نحو %51.6من إجمالي نصيب الفرد من البروتين الحيواني المقدر بحوالي 22.8غرام في اليوم.

إضافة إلى إسهامه في توفير فرص عمل لأكثـر مـن %28من القوى العاملة في القطر.

وتقدر قيمة مساهمة الثروة الحيوانية في الناتج الزراعي السوري ما قيمته نحو 125مليار ليرة سورية تبلغ مساهمة قطاع الألبان نحو 30منها وبما يقدر بنحو 42.5مليار ليره سورية.

وفى الجزائر يقدر تعداد الثروة الحيوانية بنحو 23مليون راس تشمل 1.54مليون راس من الأبقار، 17.5مليون راس من الأغنام، 3.3مليون راس من الماعز ومليون راس من الإبل بالإضافة إلى حيوانات الحقل الأخرى. تنتج الثروة الحيوانية نحو %40من قيمـة الإنتاج الزراعي الكلى.

حمل التطبيق الرائع الهندسة الزراعية للأندرويد 

       من هنا

‫0 تعليق

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.